pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كلمات

المنفوحي يستحقها بجدارة

الحمد لله الذي لا يحمد على معروف سواه، فالجائزة التي حصدها مدير عام بلدية الكويت المهندس أحمد المنفوحي مستحقة وتأخرت كثيراً، فبلدية الكويت في عهده تحوّلت إلى نموذج يُحتذى به وصرنا محط إعجاب وأنظار العالم العربي والإقليمي والعالمي.

نعم يستحقها مدير عام البلدية... وهو الذي اختفت في عهده كل مشاهد سوء الإدارة في إدارات ومحافظات البلدية، بدءاً مما يتعلق بالجانب الأهم للبلدية، وهو توفير البيئة المثالية في النظافة، ومروراً بالقضاء على البيروقراطية الحكومية، إلى القضاء على كل مخالفات التخطيط العمراني والسكني في الكويت.

يستحقها بكل جدارة، بعد أن حصلت شركات التنظيف - المكلفة بمعالجة النفايات ورفعها - على إشادة المواطنين والمقيمين، فلم نعد نشاهد مناظر تكدس النفايات في المناطق كافة، خصوصاً في مناطق العزاب، وما عدنا نرى أي مشاهد سلبية في آلية عمل شركات التنظيف، والأداء العشوائي لعمال النظافة أو تحوّلهم إلى متسولين في المناطق والشوارع.

يستحقها بكل جدارة، فقد اختفت في عهده كل نقاط البيع العشوائية غير المرخصة، في مناطق السكن الخاص، ولم نر سيارات البيع المتنقلة تجوب المناطق السكنية، أو تقف على الخطوط السريعة بطريقة عشوائية، أو السماح لغير المرخصة منها بالعمل، أو تكون مأوى للعمالة السائبة، فلله الحمد اختفت هذه الظاهرة وصارت شيئاً من الماضي.

يستحقها بكل جدارة فقد انتهت ظاهرة مخالفات البناء في مناطق السكن الخاص، بعد أن تم هدم كل البناء المخالف في المنازل المخالفة، ومخالفة وإبعاد كل العمالة التي تعمل فيه، وإغلاق آخر مكتب هندسي يعمل في البناء المخالف وبلا تراخيص هندسية.

يستحقها بكل جدارة فقد انتهت ظواهر الأسواق العشوائية، في مناطق السكن التجاري والاستثماري ومناطق العزاب، بعد أن تم تطبيق القوانين بشكل صارم وإبعاد الوافدين، حتى أصبحت الأسواق العشوائية ضرباً من الجنون إذا تجرأ الوافد على إقامتها.

يستحقها بكل جدارة بعد أن قضى على أكبر مقبرة إطارات مستعملة في العالم، التي تُشاهد من اتساع حجمها من خلال الأقمار الصناعية، فلله الحمد والمنة أصبحت المنطقة آمنة ونظيفة وجاهزة للمشاريع الإسكانية.

يستحق الجائزة بكل جدارة بعد أن قضى على فوضى أرشفة ملفات المواطنين في المحافظات، وتمت ميكنتها وأرشفتها بطريقة تكنولوجية رقمية، تنافس فيها ماليزيا وسنغافورة، ولا يحتاج المواطن سوى دقائق للحصول على ملفات متعلقة بعقاراته أو محلاته، وما عدنا نشاهد أي طوابير انتظار لإنجاز المعاملات في أي مرفق للبلدية، وأصبح الكثير منها يتم إنجازه في البريد.

يستحق مدير عام البلدية هذه الجائزة فقد كانت المنافسة شديدة بين بلديات كثيرة متميزة في الوطن العربي، وأمام تحد كبير ولكن كانت اللجان التي اختارت مدير عام بلدية الكويت محرجة أن تختار غيره، بعد كل هذه الإنجازات المثالية التقنية التي تميزت بها بلدية الكويت.

free_kwti@hotmail.com