pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أوقفتها «التربية» في عهد العازمي بسبب الميزانية

مراكز الإرشاد النفسي... ضمن مشاريع التنمية

مصدر تربوي لـ «الراي»:
- 262 درجة وظيفية للباحثين بواقع 15 في المئة للخليجيين و10 لـ «البدون» و70 لأبناء الكويتيات
- الناجحون في المقابلات على قوائم الانتظار ونظر الديوان في كل حالة على حدة أخّر التعيين

أدرجت وزارة التربية مراكز الإرشاد النفسي الملغاة بالمناطق التعليمية في عهد الوزير السابق الدكتور حامد العازمي، بسبب الميزانية، ضمن مشاريع خطة التنمية 2020 - 2021- 2024- 2025، فيما أكد مصدر تربوي لـ«الراي»، أهمية هذه المراكز للطالب وللأسرة بشكل عام، في ظل انتشار سلوكيات سلبية في المجتمعات العربية، آملاً إعادة تفعيلها من جديد، وتزويدها بالعدد المخصص لها سلفاً من الأعضاء، بواقع 10 في كل لجنة.

ووصف المصدر قرار وقف المراكز بـ«التراجع الكبير» للوزارة، في ظل انتشار حالات سلوكية في المدارس، وتضخم عدد الطلبة المفككين أسرياً، مبيناً أن هذه المراكز كانت تضم نحو 60 باحثاً، يقدمون الخدمات النفسية والاجتماعية للطلبة وأولياء أمورهم، ويوجهون الأسر نحو أساليب التنشئة الاجتماعية السليمة، ومساعدتها على مواجهة مشكلاتها، وإعادة تأهيل الطلبة المنحرفين ودمجهم في المجتمع.

وشدد على ضرورة الإسراع بتوفير العدد الكافي من الباحثين النفسيين والاجتماعيين في المدارس بعد موجة الإحلال التي أفرغت المؤسسات التعليمية من مئات الباحثين الوافدين، مؤكداً أنه منذ نهاية يوليو الفائت لم يتم تعيين سوى 40 باحثاً كويتياً في الوزارة، فيما أنهت إدارة الخدمات الاجتماعية والنفسية مقابلات العشرات من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي وأبناء الكويتيات والمقيمين بصورة غير قانونية، إلا أنهم يقفون حتى هذه اللحظة في طوابير الانتظار ولم يتم تعيين أي منهم.

وبيّن أن الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد اعتمد قرارات الناجحين في المقابلات والمستوفين للشروط منذ ذلك التاريخ، وقام بتحويلها جميعاً إلى القطاع الإداري، لتوفير الدرجات الوظيفية لهم ومنحهم مباشرات العمل، إلا ان القطاع يقوم بمخاطبة ديوان الخدمة المدنية للنظر في كل حالة على حدة امتثالاً لإجراءات الديوان الصادرة أخيراً في هذا الصدد، الأمر الذي وضع الوزارة في هذا الموقف وأدى إلى تأخر إجراءات التعيين طوال تلك الاشهر.

ولفت إلى أن قطاع التنمية التربوية خاطب نظيره الإداري رسمياً بآلية توزيع هؤلاء في المدارس والمعتمدة درجاتهم من قِبل ديوان الخدمة المدنية بواقع 262 درجة وظيفية حيث خلص إلى تقسيم نسبة التعيين بواقع 15 في المئة للباحثين الخليجيين و10 لـ «البدون» و75 في المئة لأبناء الكويتيات، وهو توجه يتماشى وتعليمات الديوان في شأن خطة الإحلال، راجياً إيجاد آلية أكثر مرونة في دفع عجلة التوظيف، نظراً إلى حاجة الوزارة الماسة إلى شاغلي هذه الوظائف.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي