pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الكويتية» تتسلم «القرين».. رابع طائرات إيرباص A320neo

الصانع: الشركة ستتسلم طائرتين أخريين الأسبوع الجاري
استلمت شركة الخطوط الجوية الكويتية رابع طائراتها من نوع ايرباص A320neo والتي أطلق عليها "القرين"، حيث وصلت إلى الكويت في مبنى الركاب رقم 4 قادمة من مصنع ايرباص في مدينة تولوز في فرنسا، وكان في مقدمة مستقبلي الطائرة الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الكويتية بالوكالة عادل الصانع يرافقه بعض أعضاء مجلس الإدارة وعدداً من المسؤولين في الشركة.

وعلى هامش استقبال الطائرة، قال الرئيس التنفيذي عادل الصانع: "يسر الخطوط الجوية الكويتية اليوم استلام رابع طائرة من طراز A320neo والتي أطلق عليها (القرين) حيث تعد ضمن 15 طائرة من نفس النوع تم التعاقد عليها مع شركة ايرباص على أن يتم استلامها تباعاً على مدى السنوات المقبلة حسب خطة الاستلام المتفق عليها ان شاءالله من خلال العقد المبرم مع مصنع الايرباص في سبتمبر 2018، ذلك بالاضافة إلى طائرتين من نفس النوع هما (الكوت والفنطاس) ستتسلمهما الشركة لتصلا الكويت خلال الاسبوع الجاري، الأمر الذي يشكل علامة فارقة ومهمة في مسيرة الخطوط الجوية الكويتية في تحديث أسطولها ليكون من أجدد الاساطيل في المنطقة، ويعد مفخرة للكويت في تدعيم الناقل الوطني بأجدد الطرازات والانواع من طائرات الايرباص وبوينغ".

وأضاف: "نيابة عن رئيس وأعضاء مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية نتقدم بخالص التهنئة للقيادة السياسية الحكيمة والشعب الكويتي الوفي بوصول طائرة A320neo، ونعدهم بالعمل بلا كلل أو ملل لتطوير الطائر الأزرق بما يحقق الآمال والطموحات المعقودة، مضيفاً إن "الكويتية ستستقبل تباعاً ثلاثة أنواع من الطائرات الحديثة من نوع ايرباص خلال السنوات القادمة وهي A320neo و A330neo و A350neo بما يعزز الاسطول بأحدث الطائرات ليصل إلى 38 طائرة".


وذكر بأن تواجد طائرة A320neo في أسطول الخطوط الجوية الكويتية المتنامي سيعزز من مكانتها كشركة طيران رائدة في قطاع الطيران الإقليمي والعالمي، كون الشركة تتابع باستمرار متطلبات عملائها لتقديم أحدث وأفضل الخدمات، كما تحرص على توفير كل سبل الراحة والأمان لركابها أثناء كل رحلة، مشيراً إلى أن وصول طائرة A320neo يعد استمراراً لمرحلة هامة في تطوير الخدمات المميزة والتي تقدمها الشركة لمسافريها على متن رحلاتها، بالإضافة إلى خدمات النقل الجوي المختلفة مع الخطوط الجوية الكويتية.

وتابع: "وصول هذه الطائرة سيزيد من سعة تشغيل الرحلات ومضاعفة عدد الركاب حيث أن الشركة تسعى جاهدة وبشكل دائم لتكون على أهبة الاستعداد لعودة فتح جميع وجهاتها المغلقة من وإلى دولة الكويت والتي كانت تشغّل إليها في السابق بعد توقف تشغيل الرحلات التجارية حول العالم جراء جائحة كورونا (كوفيد 19) واستئناف تشغيل الرحلات في الاول من أغسطس الماضي في دولة الكويت بسعة تشغيل تزيد تدريجياً حتى أغسطس 2021 وبرحلات قليلة، إذ أن أزمة (كورونا) كانت ومازالت لها بالغ الأثر على قطاع النقل الجوي التجاري بشكل خاص الامر الذي يحتاج إلى وقت ليتعافى هذا القطاع من تلك الصدمة التي أصابته".

وبين الصانع أن "طائرة A320neo تمنح العميل تجربة سفر مريحة وشيقة على طائرات حديثة الطراز تحتوي على تكنولوجيا فائقة ونظام ترفيهي متنوع".

وتقدم الصانع بجزيل الشكر ووافر الامتنان للجهود المبذولة من الطاقم الفني الذي تحمّل مسؤولية استلام طائرة A320neo والتي يتطلب استلامها المرور بإجراءات فنية وإدارية وقانونية طويلة، متمنياً لهم التوفيق والسداد دائماً في تلك المهمات الصعبة التي تسندها دائماً الشركة لأبنائها الأكفاء.

مميزات A320neo

تعد طائرة A320neo من أحدث الطرازات لهذا النوع ذات الكفاءة العالية في اقتصادات التشغيل وهي مصممة للتشغيل على الخطوط القصيرة والمتوسطة المدى وتتميز بتخفيض استهالك الوقود لكل ساعة طيران كذلك تتسع لنقل 134 راكب موزعين على النحو التالي 12 مقعداً على درجة رجال الأعمال و122 مقعدا على الدرجة السياحية وذلك وفقا لتصميم داخلي متميز عكف على إعداده نخبة من أبناء الخطوط الجوية الكويتية من المختصين في هذا الجانب كما أن لدى الطائرة الامكانية لنقل الشحن بما يقارب 9 أطنان ونصف، علاوة على ذلك فإن الطائرة توفر استهلاك الوقود بنسبة 20 % كما تقل تكاليف صيانة هيكلها بنسبة 5 % إضافة إلى انخفاض تكاليفها التشغيلية بنسبة 14%.