pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أشرف على بناء مسجد في جنوب تايلند

محمد الويس لـ«الراي»: لست إماماً أو خطيباً كما قالوا عني

محمد الويس يؤم المصلين
محمد الويس يؤم المصلين

أوضح الإعلامي محمد الويس لـ«الراي» حقيقة الفيديو الذي انتشر له، يظهر فيه إماماً لمجموعة من المصلين في جنوب تايلند، وذلك بعدما أشيع أنه بنى المسجد وبات إماماً وخطيباً أيضاً.

وفي تفاصيل ذلك، قال الويس: «للتوضيح، لست إماماً أو خطيباً أبداً كما قالوا عني (جزاهم الله خيرا)، وما شاهدتموه في مقطع الفيديو الذي انتشر بصورة لم أتخيلها هو أنني قد صلًيت بمجموعة من المسلمين في جنوب تايلند (ولاية سونكلا - سنهاناكون - قرية بان بودان) بطلب وإصرار منهم داخل المسجد الذي قمت بالإشراف على بنائه وتصميمه كاملاً، حيث بناه الأخ عبدالرزاق الريس من دولة قطر الشقيقة وبحمد الله تم افتتاحه رسمياً يوم الجمعة، وأسميناه مسجد (فاطمة الريس)»، لافتاً إلى أن فعل الخير لا يحتاج إلى بهرجة إعلامية.

على الصعيد المهني، قال الويس: «يمكنني القول إن برنامج (كلمة ورد غطاها) بات جاهزاً، إذ اعتدنا دائماً الحديث بالأمور السلبية عن الحكومة وما تقدمه للمجتمع، لهذا في هذا البرنامج سنتطرق إلى الجانب الإيجابي، ومدة الحلقة الواحدة منه لن تتجاوز العشرين دقيقة، وهناك احتمالية كبيرة أن يكون بثه على الهواء مباشرة، لكنني متريث في الوقت الراهن إلى حين هدوء الأوضاع قليلاً».

وتابع الويس: «كذلك تم تجهيز الجزء الثاني من (ليلة فنان) من إعداد محسن العلوي والذي نالت النسخة الأولى منه جائزة في مهرجان القاهرة، وأيضاً يتم تجهيز برنامج (روّاد المسرح) الذي سأعتمد فيه بشكل كبير على المؤرخ صالح الغريب، كما سأشارك في إعداده مع محسن العلوي أيضاً».