pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

600 مقعد فقط المسموح لهم يومياً

تثبيت أسعار تذاكر العمالة المنزلية العائدة من 5 دول

 الكويت بانتظار عودة العمالة المنزلية من الدول المحظورة
الكويت بانتظار عودة العمالة المنزلية من الدول المحظورة

- 110 دنانير للقادمين من الهند و145 من سريلانكا والنيبال وبنغلاديش و200 من الفيلبين

كشفت مصادر مطلعة لـ«الراي» أن الإدارة العامة للطيران المدني، وبالتعاون مع شركات الطيران المحلية، ثبّتت أسعار تذاكر سفر العمالة المنزلية الراغبة في العودة إلى الكويت.

وأكدت المصادر أن أسعار تذاكر العودة مثبتة لقائمة الرحلات الآتية من 5 وجهات رئيسية هي الهند وسريلانكا والنيبال وبنغلاديش والفيلبين، مشيرة إلى أن الاجتماعات المتوالية بين«الطيران المدني» وشركات الطيران والجهات ذات الاختصاص خلصت إلى ضرورة تثبيت أسعار التذاكر والإقامة والوجبات وفحص «PCR»، والتي ستكون محددة بـ350 ديناراً للشخص لتخفيف التكلفة على المواطنين الراغبين في عودة عمالتهم المنزلية، حتى لا تخضع الأسعار لمتغيرات العرض والطلب، فترتفع بصورة كبيرة.

وبينت المصادر أن الأسعار المتفق عليها لتذاكر السفر ستكون 110 دنانير للقادمين من الهند، بينما ترتفع إلى 145 ديناراً للقادمين من سريلانكا والنيبال وبنغلاديش، و200 دينار للعائدين من الفيلبين، منوهة إلى أن «الطيران المدني» كانت حريصة على ألّا تتكرر تجربة أسعار تذاكر العودة من دبي، والتي تشهد طلباً شديداً رفع متوسط أسعار التذكرة من مستوى 70 ديناراً إلى أكثر من 400 دينار.

وذكرت أن أسعار عودة العمالة المنزلية لو تُركت لمتغيرات السوق فإنها سترتفع بصورة كبيرة، خصوصاً أن حجم المعروض من المقاعد سيكون قليلا جداً، ومقيّد من قبل السلطات الصحية بالبلاد بـ600 مقعد يومياً، في ظل تقييد حركة المطار بمعدلات التشغيل التدريجي للرحلات وعدد الركاب في المرحلة الأولى، قياساً إلى عدد العمالة المنزلية المتوقع عودتها والبالغة 80 ألف راكب.

إلى ذلك، أكدت المصادر أن هناك عاملاً محورياً ساهم في نجاح تثبيت أسعار تذاكر العودة من تلك الوجهات، يتمثل بأن التشغيل عليها سيكون عبر رحلات منتظمة ذهاباً بالراغبين بالمغادرة من الكويت، وعودة بالعمالة المنزلية، ما يلغي فكرة إمكانية التشغيل على تلك الوجهات برحلات طيران عارض مرتفعة التكلفة.