pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مركبة دراغون تلتحم بمحطة الفضاء الدولية

التحمت مركبة "دراغون" من صنع "سبايس اكس" التي تنقل أربعة رواد فضاء ليل أمس بمحطة الفضاء الدولية.

وأنجزت المرحلة الأولى من الالتحام الثلاثاء عند الساعة 04,01 بتوقيت غرينتش على ما أظهرت مشاهد بثتها وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) عبر الانترنت. أما المرحلة الثانية فحصلت بعد دقائق قليلة.

وأطلقت المركبة التي سميت "ريزيليينس" بواسطة صاروخ "فالكون 9" من شركة "سبايس اكس" الخاصة وتشكل وسيلة النقل الفضائي الجديدة للناسا بعدما اعتمدت على مدى تسع سنوات على المركبات الروسية.


وقال رئيس الناسا جيم برايندستاين خلال مؤتمر صحافي "هذا يوم كبير للولايات المتحدة واليابان"

وكان الصاروخ فالكون انطلق مساء الاثنين من مركز كينيدي الفضائي ناقلا رواد الفضاء الأميركيين مايكل هوبكنز وفيكتور غلوفر وشانون ووكر فضلا عن الياباني سويشي نوغوشي.

وينضم رواد الفضاء الأربعة في محطة الفضاء الدولية إلى رائدين روسيين ورائدة أميركية موجودين فيها، ومن المقرر أن يبقوا ستة أشهر في المختبر المداري على ارتفاع نحو 400 كيلومتر عن الأرض.

وتأتي هذه الرحلة بعد مهمة تجريبية ناجحة استمرت من أيار/مايو إلى آب/أغسطس، تولت فيها "سبايس اكس" نقل رائدَي فضاء أميركيين إلى المحطة ثم إعادتهما إلى الأرض من دون أي عوائق، مما جعلها أول شركة خاصة تحقق هذا الانجاز التكنولوجي.