pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«طيران الإمارات» تطلق مساراً بيومترياً لتسريع إجراءات السفر

تطوير مستمر لإجراءات السفر
تطوير مستمر لإجراءات السفر

أطلقت طيران الإمارات مساراً بيومترياً حيوياً متكاملاً في مطار دبي الدولي، في إطار التزامها بالابتكار المستمر وتوفير تجربة مطار لا تضاهى من دون تلامس لركابها المسافرين من دبي وعبرها.

ويوفر المسار البيومتري المتكامل للمسافرين تنقلاً سلساً عبر المطار، بدءاً من إنهاء إجراءات السفر وحتى بوابات الصعود إلى الطائرة، ما يحسّن انسياب حركة المسافرين في مختلف مناطق المطار مع الحد من عمليات التحقق من المستندات واختصار زمن الانتظار في الطوابير.

ويمكن لركاب «طيران الإمارات»، باستخدام أحدث التقنيات البيومترية القائمة على التعرف على الوجه وقزحية العين، إنهاء إجراءات السفر واستكمال إجراءات الهجرة والدخول إلى صالة الشركة والصعود إلى الطائرات.

وتتيح مختلف نقاط الاتصال في مسار القياسات البيومترية رحلة سفر صحية من دون تلامس، والحد من التواصل البشري والتركيز على الصحة والسلامة.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات في الشركة عادل الرضا، إن تركيز «طيران الإمارات» ينصب دائماً على توفير تجربة عملاء رائعة في أي نقطة اتصال، وقد ازدادت الآن أهمية الاستفادة من التكنولوجيا واستخدام المنتجات والعمليات التي تركز على المسار السريع وضمان صحة وسلامة العملاء في مختلف مراحل رحلاتهم.

وأضاف الرضا أن المسار البيومتري الحديث من دون تلامس، يعتبر الأحدث في سلسلة مبادرات قدمتها الشركة، للتأكد من أنها توفر لعملائها رحلات سلسة وتمنحهم مزيداً من الطمأنينة وراحة البال.