pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«القوى العاملة» اكتشفت مواقع تعمل بلا ترخيص داخل عقارات سكنية

مطاعم ومخابز وفرز نفايات في «الجليب»

أفسد فريق «اللجنة المشتركة» في الهيئة العامة للقوى العاملة، الأجواء على العمالة المخالفة في منطقة جليب الشيوخ، بعد الحملة التفتيشية على المخالفين من العمالة السائبة والمخالفة، حيث أسفرت الحملة عن ضبط 26 مخالفاً إقامتهم «خدم» وفق مادة 20، وضبط 49 عاملاً وفق المادة 18 يعملون في القطاع الأهلي.

وفي التفاصيل، فقد نفّذ مفتشو الهيئة، بالتعاون مع ممثلي بلدية الكويت، خطة محكمة بضبط العمالة المخالفة التي تبيع في محال غير مرخصة، مثل البقالات ومواقع فرز النفايات ومخابز، حيث كشفت الجولة عن انتشار المحلات المخالفة للاشتراطات الصحية.

«الراي» رافقت فريق التفتيش في الحملة، حيث أكد نائب المدير العام لحماية القوى العاملة الدكتور مبارك العازمي، أن «الحملة بهدف التأكد من مدى التزام أصحاب العمل والعمالة الوافدة بقانون العمل، حيث تمكّن الفريق من ضبط عدد من المخالفين لقوانين العمل».

وأضاف العازمي أن «المنطقة بعد دخولها على فترات متتالية تبيّن وجود عدد كبير من التجاوزات والمخالفات، باعتبار أن معظم العمالة القابعة فيها تعمل في محال لا تحمل أي ترخيص».

وفي شأن العمالة المضبوطة، بيّن العازمي أن «تلك العمالة ستُحال على جهات الاختصاص، كما سيتم وقف ملفات أصحاب العمل الذين سُجّلت عليهم تلك العمالة واتخاذ الإجراءات الرسمية بحقهم»، مشيراً إلى أن «الهيئة ستقوم بوقف الملفات ووضع رمز 73 لحين إبعاد العامل، وفي حال اتخاذ الإدارة لإجراءاتها تتم إعادة فتح الملف عند التأكد من مزاولة النشاط الفعلي».

بدوره، قال رئيس مركز بلدية جليب الشيوخ حاتم الرشيدي، إنه «تم ضبط مخالفات فتح محل بدون ترخيص من قبل البلدية، ومخالفة 3 باعة متجولين لبيع سكراب من الحديد والنحاس والألمنيوم، ومخالفتي فرز نفايات بالإضافة إلى مخالفة مخبز».

وعن إجراءات البلدية تجاه العقارات المخالفة، قال الرشيدي، «سيتم تحويل المخالفات إلى الإدارة القانونية في البلدية، حيث تم تصوير المخالفة والرقم الآلي للعقار المسجل في الهيئة العامة للمعلومات المدنية، وذلك لمخاطبة وزارة الكهرباء لقطع التيار عن العقار المخالف».