pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

كاميرا مراقبة دلّت على أن الفاعل استخدم سيارة رباعية

إطلاق نار على منزل مواطن في إشبيلية

من أطلق النار على منزل مواطن؟ سؤال يعكف رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية للبحث عن إجابته، بعدما قام شخص بإطلاق الرصاص على منزل مواطن في منطقة إشبيلية، وتسبب في إتلاف واجهته ونوافذه وباب ديوانيته، وتوارى عن الأنظار.

ووفق ما نقله مصدر أمني لـ«الراي»، فإن صاحب المنزل أبلغ عمليات وزارة الداخلية عن تعرض منزله لإطلاق نار عمداً من شخص لا يعرفه، فهرع الأمنيون يرافقهم عناصر من الأدلة الجنائية إلى المكان، وبعد المعاينة الأولية، وجدوا أن نوافذ المنزل وواجهته، بالإضافة إلى باب الديوانية قد تعرضت للتلف، جراء ما حصل، وتم رفع البصمات وتحريز الآثار، لتحديد نوع السلاح المستخدم في الواقعة.

وقال المصدر الأمني إن «الشاكي أفاد بأنه لدى معاينته لكاميرا المراقبة المثبتة في المنزل، توصل إلى أن مطلق الرصاص كان يستخدم سيارة دفع رباعي، وأدلى بأوصافها لرجال الأمن».

وأضاف أنه «تم تسجيل قضية جناية إطلاق نار وحيازة سلاح، أحيلت إلى الإدارة العامة للمباحث الجنائية، للبحث والتحري وضبط المتهم، في ضوء المعلومات التي أدلى بها صاحب المنزل».