pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

داهسة مصري السالمية: لم أنتبه وهربت من الخوف

دوريات الأمن في موقع الحادث
دوريات الأمن في موقع الحادث

«لم أنتبه، ومن الخوف انحشت من المكان»، هذا ما أدلت به المواطنة المتهمة بقتل مصري دهساً في منطقة السالمية، بعد ضبطها والتحقيق معها.

المصري البالغ من العمر 53 عاماً كان قد فارق الحياة إثر تعرضه للدهس من قِبل مركبة في منطقة السالمية، في حين فر قائدها، هرباً عقب الواقعة.

وأفاد مصدر أمني «الراي» بأن «رجال المباحث توصلوا إلى المتهم، بعدما أدلى شاهد عيان بأوصاف وبيانات السيارة، وتبين أن الداهسة مواطنة أُلقي القبض عليها، وأحيلت إلى التحقيق، لتعترف بأنها لم تنتبه للمجني عليه، ولم تكن تنوي دهسه، وأن ما دفعها للهرب خوفها مما حصل، وسُجلت بحقها قضية جارٍ استكمال الإجراءات القانونية في ملابساتها».