فرق هندسية لإصلاح أضرار استغلالها من الجهات الحكومية

تجهيز المدارس... قبل 31 أكتوبر

"التربية" تجهز المدارس تحسبا لعودة الطلبة
"التربية" تجهز المدارس تحسبا لعودة الطلبة

- مصدر تربوي لـ «الراي»: منشآت التربية وقعت بين مماطلة الجهات المستغلة ورفض شركات الصيانة
- التلفيات كبيرة في بعض المدارس.. ومعظمها في الصيانة والتكييف
- 105 مدارس ستستغل قريباً في الانتخابات البرلمانية وجارٍ العمل على تجهيزها

بين أزمة فيروس كورونا المستجد، وانتخابات مجلس الأمة للعام 2020 التي بدأ العد التنازلي لها منذ الآن وقعت وزارة التربية في موقف المحرج الذي لا تحسد عليه حيث استغلال مدارسها المتكرر من قبل بعض الجهات الحكومية، وما يرافق استغلالها من تلفيات وأضرار في بعض مرافقها، فيما كشف مصدر تربوي لـ«الراي» أن قطاع المنشآت التربوية شكل فرقاً هندسية لمعالجة هذه الأضرار وإصلاح التلفيات وتجهيز المدارس كافة في موعد أقصاه 31 أكتوبر الجاري.

وأكد المصدر أن موعد تجهيز المدارس المشار إليه لم يصدر من قبل قطاع المنشآت، وإنما من جهات عليا في الوزارة شددت على ضرورة أن تكون المدارس في المراحل التعليمية كافة جاهزة لاستقبال الطلبة قبل ذلك التاريخ، مبيناً أن ذلك لا يعني عودة الدراسة قريباً ولكن من باب الاستعداد والجهوزية لأي قرار يصدر من قبل الوزارة وفقاً للمستجدات الصحية في البلاد.

وأوضح المصدر أن الفرق الهندسية في المناطق التعليمية كافة تسعى جاهدة في الوقت الراهن لإصلاح التلفيات التي تتركز معظمها في أعمال الصيانة والتكييف مؤكداً قيام قطاع المنشآت ممثلاً في إدارات الشؤون الهندسية بمخاطبة الجهات المستغلة في أكثر من كتاب لمعالجة الآثار الناجمة عن سوء استغلالها للمدارس إلا أنه للأسف تماطل كثيراً في هذا الملف رغم تعهدها إلى الوزارة بتسليمها إليها في الحال التي تسلمتها بها، مبيناً في الوقت نفسه أن دخول موسم الشتاء قد يضاعف جهد الفرق الهندسية في المدارس التي معظمها بحاجة إلى تنظيف للمناهيل وشبكات الصرف وإصلاح الخرير.

وقال إن قطاع المنشآت خاطب الشركات المتعاقد معها لإصلاح بعض التلفيات التي تحت الكفالة وفق عقود الصيانة ومنها وحدات التكييف ولكن لم يكن حظه مع الشركات بأفضل منه مع الجهات الحكومية حيث رفضت الشركات إصلاحها وطالبت الوزارة بمخاطبة الجهات المستغلة لإصلاحها على نفقتها بسبب سوء الاستخدام الذي لا علاقة لها به، مبيناً أن الوزارة وقفت حائرة بين «تطنيش» الجهات ورفض الشركات في وقت لا تسمح لها الميزانية المتوافرة بإصلاح كل الأضرار على نفقتها الخاصة.

وبيّن المصدر أن وزارة التربية سوف تقوم بتجهيز نحو 105 مدارس قريباً لاستخدامها كمراكز اقتراع لانتحابات مجلس الأمة 2020، مبيناً أنه خلال الأيام القليلة المقبلة سوف يصدر قرار من وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور سعود الحربي بشأن تشكيل فرق عمل تجهيز المدارس في المناطق التعليمية كافة وتحديد مهامها خلال فترة الانتخابات الأمر الذي تضطر خلاله الفرق الهندسية بتجهيز هذه المدارس وتوفير جميع مستلزماتها قبل يوم الاقتراع بفترة كافية.

وحدد مهام الفرق في إعداد وتجهيز وتهيئة مباني المدارس المرشحة لتكون مقار للجان الانتخابات الأمة والتنسيق والتعاون مع القضاة والمستشارين من وزارة العدل ورجال الأمن بوزارة الداخلية وممثلي وزارة الإعلام والمواصلات وبلدية الكويت، في كل متطلبات إنجاح أعمال التصويت والاقتراع وتذليل كل عقبات الصيانة والهواتف والمشتريات والحاسوب والكهرباء والتكييف والخدمات وغير ذلك ومتابعة الجهات المختصة ذات العلاقة.