«تجربة أولمبية يابانية» لاختبار تدابير مكافحة «كورونا»

طوكيو - أ ف ب - أعلن وزير الاقتصاد الياباني ياسوتوشي نيشيمورا، أمس، أن اليابان ستنظم ثلاث مباريات في البيسبول أمام 34 ألف متفرج لاختبار تدابير مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد قبل 8 أشهر على انطلاق دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو.

وتُقام المباريات الثلاث في الفترة بين 30 أكتوبر الجاري والأول من نوفمبر المقبل بملعب يوكوهاما في العاصمة طوكيو. وسيُسمح للجماهير بملء 80 في المئة من سعة الملعب الذي سيحتضن مسابقتي البيسبول والسوفت بول في الألعاب الأولمبية.

ولا يمكن للجمهور حالياً تجاوز نسبة 50 في المئة من سعة الملاعب اليابانية بسبب الوباء، لكن الحكومة تبحث عن طرق لتخفيف هذا التقييد مع اقتراب دورة ألعاب طوكيو المقررة في الفترة بين 23 يوليو والثامن من أغسطس المقبلين.

وقال نيشيمورا، المسؤول عن الوقاية من كوفيد-19، إن هذه المباريات ستكون «تجربة».

وقال حاكم مقاطعة كاناغاوا حيث يقع الملعب، يوجي كورويوا، إنه يأمل في أن تمكّن هذه المباريات من القيام بـ«خطوة كبيرة نحو نجاح الألعاب الأولمبية».