سون يزيد شعبية توتنهام في كوريا الجنوبية

هيونغ مين سون
هيونغ مين سون

لندن - رويترز - أصبح نادي توتنهام الإنكليزي لكرة القدم، بفضل لاعبه هيونغ- مين سون، الأكبر شعبية في كوريا الجنوبية متجاوزاً مانشستر يونايتد.

وبحسب أرقام وإحصاءات مؤسسة «نيلسن سبورتس»، التي تتخذ من ألمانيا مقراً لها، فإن أكثر من 20 في المئة من سكان كوريا الجنوبية يشجعون النادي اللندني.

وأظهرت هذه الأرقام تدني شعبية توتنهام في كوريا الجنوبية التي يبلغ عدد سكانها 52 مليون نسمة قبل انضمام لاعبها سون إلى النادي في 2015.

ومع تألق سون في صفوف فريقه، زادت شعبية النادي في بلاد اللاعب، متجاوزة كلاً من أرسنال وتشلسي وريال مديد وبرشلونة الإسبانيبن، قبل التفوق على مانشستر يونايتد أواخر 2018.

ومنذ ذلك الوقت، ظل توتنهام، النادي الأجنبي الأكثر شعبية في البلاد، وأظهرت آخر الاستطلاعات التي شملت الكوريين الجنوبيين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 16 و69 عاماً، أن نسبة 21.4 في المئة تشجع توتنهام، أي ما يعادل نحو 11 مليون شخص في مقابل نسبة 6.1 في المئة لمانشستر يونايتد، صاحب المركز الثاني في القائمة.

وقال المدير التنفيذي في «نيلسن سبورتس» ماركو ناتساري «شعبية توتنهام في كوريا توضح بصورة جلية للغاية التأثير الإيجابي، الذي يمكن أن يحدثه لاعب بارز على مؤسسة رياضية تنتمي إلى سوق في منطقة نائية للغاية».