«تويتر» يعلق حسابات أميركيين من أصل أفريقي مؤيدين لترامب

أعلن موقع «تويتر» يوم أمس الثلاثاء، تعليق مجموعة من الحسابات بتهمة البريد العشوائي والتلاعب كانت تساند الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية.

وأكدت الشركة أن الحسابات التي تم تعليقها «ادعت بشكل عام أنها لأميركيين من أصل أفريقي مؤيدين للرئيس دونالد ترامب وحملته الانتخابية»، بحسب أحد متحدثيها.

وأشار الناطق باسم تويتر، إلى أن «الشركة تحقق في النشاط وقد تعلق حسابات أخرى مماثلة إذا تبين أنها تنتهك سياسات تويتر»، وفقا لرويترز.

وتجري الانتخابات الأميركية في 3 نوفمبر المقبل وسيواجه فيها الرئيس الحالي دونالد ترامب المرشح الديموقراطي جو بايدن.