الجُثمان الطّاهر للأمير الرّاحل وُورِي الثّرى

... إلى جنان الخلد

كونا - ووري الثرى الجثمان الطاهر لفقيد الوطن المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه وجعل الجنة مثواه.

وتقدم سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد المشيعين، وفي معيته رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم ونائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد وسمو الشيخ ناصر المحمد، وسمو رئيس الوزراء الشيخ صباح الخالد وعدد من الشيوخ.

وكان صاحب السمو قد أدى صلاة الجنازة على جثمان أخيه الطاهر فقيد الوطن، وذلك في مسجد بلال بن رباح.

وكان في معية سموه، أمير دولة قطر الشقيقة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وممثل الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان.

كما أدى صلاة الجنازة على جثمان سموه رحمه الله، رئيس مجلس الأمة وسمو الشيخ صباح الخالد، وكبار المسؤولين في الدولة وحشد من المواطنين.

إلى ذلك، استقبل سمو الأمير وأسرة آل صباح الكرام في مسجد بلال بن رباح، كلاً من أمير قطر، وممثل رئيس الإمارات، وأمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف، حيث قام بتقديم واجب العزاء في وفاة فقيد الوطن.

وكان صاحب السمو قد استقبل جثمان أخيه الطاهر لدى وصول الطائرة من الولايات المتحدة الأميركية الصديقة.

كما كان في استقبال جثمان سموه رحمه الله، رئيس مجلس الأمة ورئيس مجلس الوزراء، فيما رافق جثمان سموه أخوه نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد، والشيخ مبارك جابر الأحمد، والشيخ ناصر صباح الأحمد.

وفي وقت سابق، وصل أمير قطر إلى البلاد لتقديم واجب العزاء في وفاة فقيد الوطن، حيث رافقه رئيس بعثة الشرف المستشار في الديوان الأميري الشيخ محمد الخالد.

ورافق أمير قطر وفد ضم كلاً من الممثل الشخصي للأمير الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، ورئيس اللجنة الأولمبية الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، والشيخ خليفة بن حمد آل ثاني، ومساعد رئيس الديوان الأميري الشيخ سعود بن عبدالرحمن آل ثاني، والشيخ ثاني بن حمد آل ثاني والشيخ حمد بن تميم آل ثاني.

كما وصل أيضاً الشيخ سيف بن زايد والوفد المرافق له لتقديم واجب العزاء، حيث كان في استقباله على أرض المطار نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح.

ورافق الشيخ سيف، رئيس بعثة الشرف المستشار في الديوان الأميري الشيخ فهد سعد العبدالله الصباح.

وضم الوفد المرافق للشيخ سيف، وزير التسامح والتعايش الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان.