الإعلام النمساوي ناعيا الأمير الراحل: حكيم اكتسب سمعة واحتراما في العالم أجمع

20200716_1594919095-344
20200716_1594919095-344

أبرزت القناة الأولى للتلفزيون النمساوي في نشرتها المسائية الرئيسية يوم أمس الثلاثاء أدوار الوساطة المتميزة التي اضطلع بها سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد، لاسيما فيما يتعلق بحل الخلافات والأزمات التي يعاني منها الشرق الأوسط.

ووصفت القناة الأمير الراحل بالرجل الحكيم الذي اكتسب سمعة واحتراما كبيرا ليس بين دول المنطقة فحسب بل في العالم أجمع أيضا، مشيرة الى تسميته من قبل الأمم المتحدة بقائد العمل الإنساني.

وقدمت القناة النمساوية لمحة عن حياة سموه السياسية وتقلده حكم البلاد منذ عام 2006، مبينة أن سموه قام بأدوار الوساطة لحل العديد من النزاعات في المنطقة وفي بقاع أخرى في العالم.

كما أولت أغلب وسائل الإعلام النمساوية اهتماما خاصا بخبر وفاة سمو الأمير الراحل وركزت في مجملها على أدوار الوساطة البناءة التي قام بها لحل العديد من النزاعات.

وقالت صحيفة «ستاندرد» إن مواقف الشيخ صباح الأحمد اتسمت على الدوام بالاعتدال والتصالح والحكمة، ونوهت بدور سموه في نزع فتيل التوتر في أزمات في المنطقة.

كما تناولت صحيفة «كورير» وهي إحدى أكبر الصحف النمساوية، في عنوان رئيسي، وفاة سمو الأمير الرحل الذي وصفته بأنه «وسيط حكيم» لافتة إلى جهود سموه الحثيثة لحل الأزمات في المنطقة ومنها الأزمة الخليجية.