دومينيك راب: الأمير الراحل قائد إنساني عظيم وصديق حقيقي للمملكة المتحدة

No Image

أعرب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب يوم أمس الثلاثاء عن بالغ حزنه لوفاة سمو أمير البلاد الراحل المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ صباح الأحمد، واصفا إياه بأنه «قائد إنساني عظيم وصديق حقيقي للمملكة المتحدة».

وقال راب في بيان صحافي إن الأمير الراحل خدم الكويت لسنوات عديدة بتفان وساهم على مدى عقود عديدة في الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة.

ومن جانبه تقدم وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط السابق اليستر بيرت بعزائه للشعب الكويتي عامة في وفاة الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد.

وأكد بيرت في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) أن الأمير الراحل كان شديد الالتزام بالحل السلمي للنزاعات مع تصميمه على التوسط وتشجيع الوساطة في منطقة تعاني من أزمات معقدة.

وقال بيرت إن «روح الحكمة فقدت بوفاة الشيخ صباح الأحمد محاميا ماهرا» مضيفا أن المملكة المتحدة فقدت صديقا سيفتقده العالم العربي والعالم أجمع.

وعلى صعيد متصل أعلنت الناطقة باسم رئاسة الوزراء أن الحكومة البريطانية أمرت بتنكيس الأعلام من على مقر رئاسة الوزراء اعتبارا من مساء أمس الثلاثاء.

وذكرت الناطقة في بيان أن بقية الجهات الحكومية البريطانية ستقوم اليوم الأربعاء بتنكيس أعلامها ليوم واحد حدادا على وفاة الأمير الراحل.