أجريت لمريض يبلغ من العمر 80 عاماً

العنزي: تقنية جديدة تمنع تجلط المخ

جانب من العملية
جانب من العملية

كشف رئيس قسم القلب في مستشفى الأمراض الصدرية اختصاصي أول أمراض باطنية وقلب وأوعية دموية وقسطرة علاجية وامراض قلب هيكلية الدكتور عبدالله العنزي، عن نجاح عملية قسطرة لتبديل الصمام الأورطي، لمواطن يبلغ من العمر 80 عاماً، كانت أجريت مع استخدام تقنية حديثة تسمى SENTINEL cerebral protection device، وهي تقنية تستخدم للمرة الأولى في الكويت، حيث انها تستخدم في أماكن قليلة في العالم، من خلال الفريق الطبي تحت إشراف الدكتور العنزي، ورئيس وحدة القسطرة الدكتور خالد المري.

وقال العنزي، في تصريح صحافي، إن التقنية عبارة عن جهاز يشبه إلى حد كبير جهاز تنقية وتصفية المياه «الفلتر»، ويستخدم لتقليل احتمالية الإصابة بجلطات المخ بنسبة كبيرة أثناء إجراء عملية تبديل الصمام الأورطي عن طريق القسطرة.

وتابع أن «عملية تبديل الصمام الأورطي عن طريق القسطرة أو الجراحة بها نسبة مضاعفات، فالمريض معرض للإصابة بجلطات في المخ، وفي بعض الحالات لا يمكن تفادي مثل هذه الإصابات الخطرة. كما ان احدث الابحاث السريرية اثبتت فاعلية جهازSENTINEL cerebral protection device، في الحماية من الاصابة بانسداد شرايين المخ بنسبة عالية، كما أثبتت أنه جهاز آمن، وهو يستخدم من خلال تركيبه في الشرايين المؤدية إلى المخ ليقوم بمنع اي جسيمات من الوصول إلى المخ، ومن ثم منع خطورة انسداد الشرايين في المخ».