pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

رجال المباحث عثروا على المولد داخل مركبة

لص استولى على «جنريتر» بالصليبية وقطع «التغطية الهاتفية» عن المزارع

سرق المولد وتركه في مزرعة، بعدما تسبب في قطع التغطية الهاتفية عن مزارع الصليبية والمناطق القريبة منها.

ما سبق يلخص ما فعله لص استولى على المولد الكهربائي الخاص بأحد أبراج الاتصالات، وتمكن رجال مباحث الجهراء من العثور على المولد داخل آلية نقل متوقفة في مكان مظلم داخل المزارع، وجارٍ ضبط المتورط في الواقعة.

ووفق ما نقله مصدر أمني لـ«الراي»، فإن «عطلاً فنياً أصاب أحد أبراج الاتصالات في مزارع الصليبية، وعلى الفور هرعت فرق الصيانة للتعامل مع الخلل وإعادة التغطية إلى سكان المنطقة المتضررة من توقف البث الخلوي، وعند وصولهم فوجئوا بأن (الجنريتر) الكهربائي الذي يغذي البرج انتُزع من مكانه بعد تقطيع الأسلاك، وتم الاستيلاء عليه مع محولات خاصة به تستخدم لربط الأسلاك الكهربائية».


وأفاد المصدر الأمني بأنه «تم إخطار المسؤولين في الشركة المعنية، وتوجه إلى المكان مراقب الموقع والممثلة القانونية، وقدما بلاغاً عن الواقعة في مخفر الصليبية، كون المولد المسروق باهظ الثمن، وبإخطار وكيل النائب العام أمر بتسجيل قضية سرقة عن طريق تحطيم حرز أحيلت إلى رجال مباحث الجهراء الذين تحركوا سريعاً في تحرياتهم لرصد اللص الذي استولى على المولد قبل موسم الشتاء والذي ترتفع فيه أسعار المولدات».

وأضاف أن «رجال الأدلة الجنائية حضروا إلى المكان ورفعوا البصمات عن الموقع والأشياء التي يرجح أن اللص ترك بصماته عليها أثناء قيامه بفصل التيار الكهربائي عن البرج، وبعد ساعات قليلة تمكن المباحثيون من العثور على المولد داخل آلية نقل متوقفة في ساحة ترابية مظلمة داخل المزارع، وفي مكان بعيد عن الأنظار، وباستدعاء مراقب الشركة وعرض المولد عليه، ذكر أنه الخاص بالبرج، وبناء على ذلك تم التحفظ على الآلية، وجارٍ استكمال التحريات لكشف ملابسات السرقة وضبط المتورط بها وإحالته إلى النيابة العامة على ذمة القضية المسجلة بحقه».