pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

أكدت الاعتماد على الحلول التقنية لتطوير الخدمات

السعودية تعتمد الحلول التقنية لعودة العمرة... تدريجياً

ضيوف الرحمن يطوفون حول الكعبة  (أرشيفية)
ضيوف الرحمن يطوفون حول الكعبة (أرشيفية)
صرح وزير الحج والعمرة السعودي، محمد صالح بنتن، أمس، بأن المملكة ستعتمد في مراحل العودة التدريجية للعمرة والزيارة على الحلول التقنية التي تمكن الشركات والمؤسسات من تسويق الخدمات عالمياً ومحلياً.

وقال إن «العودة ستكون عبر حلول تقنية تمكن الشركات والمؤسسات من تطوير خدماتها، وهذه الحلول تتمثل في تطبيق اعتمرنا، وهنا يأتي دور مؤسسات وشركات العمرة لتسويق البرامج للمواطنين أو القادمين من خارج المملكة».

وأشار إلى أنه سيكون هناك نحو 30 شركة محلية وعالمية يمكن التعامل معها، لافتاً إلى توفير المسار الإلكتروني لهذه الشركات لتتمكن من تقديم الخدمات ومتابعتها للمعتمرين.


وأوضح أن كارت التحول الأول يكون لخدمة زوار المسجد النبوي من الداخل والخارج.

وأكد وقوف وزارة الحج والعمرة مع المستثمرين والعاملين في هذا القطاع، خصوصاً في هذه المرحلة وفي مرحلة التحول المؤسسي والتي ستجعل من شركات ومؤسسات العمرة كيانات اقتصادية قوية وذات خدمات تخصصية عالية الجودة.

وأشار إلى أن شركات العمرة تخدم نحو 16 مليون معتمر من الداخل من المواطنين والمقيمين ومن مواطني دول مجلس التعاون الخليجي ومعتمري الخارج، مضيفاً «نطمح بخدمة 30 مليون معتمر سنوياً بحلول العام 2030».