وقفة إدارية / إدارة التفاوض يا وزارة العدل!

تصغير
تكبير
| صالح بن جليدان |
تعتبر إدارة التفاوض احدى الوسائل الرئيسية في مفاهيم الإدارة الحديثة، كونها عملية مناقشة بين طرفين تربطهما مصلحة مشتركة، بهدف الوصول إلى اتفاق يحقق الرضا لكل من الطرفين. أو أنها عملية تحويل المواجهة إلى تعاون وتغيير الموقف من الصراع للنقاش إلى مشكلة قابلة للحل. ويعتبر التفاوض فن ترك الفرصة للآخرين لتحقيق أغراضهم باستراتيجيتك أنت.
يا معالي وزير العدل قبولك للمنصب يفرح ويحزن. يفرحنا لان من مسك زمام الأمور من ذوي الاختصاص، ويعلم ما تخفيه هذه الوزارة وكلي قناعه الاختصاص هو الطريق إلى النجاح والتطوير، بينما يحززنا أن رجل بمستوى معاليك يدخل في خفايا أمور وصراعات سياسية كنت في غني عنها. ولكن قدر الله وما شاء فعل.
يا معالي الوزير يقال في العالم الإداري ان أي قيادي ناجح، حين يعلم بأي خطأ إداري أو بمشكلة ما يفرح ويكافئ من أتي به بهذه المعلومة، ولكن أحزننا تصريحك الذي يقول «ما كان ينبغي عليهم الاعتصام والأمر بيد أمينة»، اعلم يا معالي الوزير لم يعتصم أبناؤك الخبراء، ألا من ألم أمرضهم ولم يتعافوا منه والمشكلة ليست بمطالب، أنما بتذكيركم بمفهوم الرقابة الإدارية على سلسلة من القرارات اتخذت، وهذا من دافع حبهم وحرصهم على عملهم. ولم يتجهوا إلى مجلس الأمة وأعضائه، إلا حين وجدوا جميع الأبواب مغلقة.
يا معالي الوزير حبذا لو أن الوكيل أو غيره من ذوي المناصب القيادية في الوزارة، استخدم فن إدارة التفاوض ومناقشة الموضوع مع الطرفين، قبل أن يكبر الموضوع إلى اكبر من حجه، وحبذا لو أن سيادتكم حين علمت أن أبناءك الخبراء معتصمون في مجلس الأمة، أن تخرج لهم وتتفاوض معهم وهذه هي الإدارة الصحيحة.
ولكن قرارك بتشكيل فريق للتحقيق قرار جدا صائب، ولكن يا معالي الوزير قبل ان تكون في منصب سياسي كنت في منصب قضائي، وتعلم أن ركائز نجاح لجان التحقيق بوجود لجنة محايدة ما بين الطريفين. ولكن حين نعلم ان رئيس اللجنة يكون مستشارا في مكتب الوكيل، لا اعتقد أن هذا الشيء يرضيك وخاصة سعادتك.
«ان الحياة لعبة... والتفاوض هو الطريق للحياة... وإذا أردت أن تنجح فيجب أن تفهم اللعبة بكل أصولها»... حكمة إدارية
Al_ajmi_saleh@hotmail.com
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي