«فنية البورصة» أقرت المقترح و«لجنة السوق» تناقشه 18 الجاري

الفلاح: «تفسيخ» الأسهم قبل استدعاء الزيادة بيوم

تصغير
تكبير
|كتب علاء السمان|
افاد مدير عام سوق الكويت للأوراق المالية صالح الفلاح ان لجنة السوق ستنعقد بتاريخ الثامن عشر من الشهر الجاري لمناقشة جملة من التقارير والمقترحات المرفوعة إليها من قبل اللجان الفرعية وعلى رأسها اللجنة الفنية الى جانب ما تم اعداها بشأن بعض القضايا من قبل ادارة البورصة.
وقال الفلاح على هامش اللجنة الفنية التي انعقدت امس ان الاجتماع استعرض عددا من الامور الفنية المهمة منها طبيعة وآلية التعامل مع تفسيخ السهم عندما تقرر أي من الشركات زيادة رأسمالها، وتقر ذلك في الجمعية العمومية، إذ ارتأت اللجنة ان يكون موعد التفسيخ هو اليوم السابق لاستدعاء تلك الزيادة.
واشار الى ان الادارة ستعد تقريراً يتضمن مشروع قرار بذلك على ان يعرض على اللجنة الأم خلال الاسبوع المقبل على ان يتم اعتماد تفسيخ السهم وفقاً له بدلاً من الاطر القديمة التي كان السهم يفسح في بعض الحالات دون ان يتم استدعاء الزيادة المعتمدة. وقال الفلاح ان اللجنة تناولت بعض المقترحات والقضايا الاخرى منها ما هو متعلق بشؤون داخلية للبورصة فيما عرضت اللجنة الفنية مقترحا لها بخطة للطوارئ في حال حدوث أي مشكلة او حادث يؤدي الى توقف العمل في المبنى الحالي للسوق. ولفت إلى ان المقترح شمل بدائل عدة في حال حدوث طارئ ما، تمثلت هذه البدائل في اما تجهيز مبنى آخر كما هو معمول به في كافة بورصات العالم او بناء مبنى جديد او العمل على استئجار مبنى آخر مؤكدا في الوقت ذاته أن مقترحات كهذه لا تعني ضياع سرية المعلومات او دمارها انما ستبقى المعلومات آمنة في حال حدوث أي طارئ.
وبين الفلاح ان لجنة السوق ستدرس في اجتماعها المقبل ما تم التوصل إليه من قبل اللجنة الفنية والمالية التي انعقدت امس حول مشروع تطوير النظام الآلي للبورصة والذي توصل إلى مقترح بشراكة مع احدى البورصات العالمية بعد اختيار بورصتين عالميتين بهدف اختيار احداها كمطور وشريك لبورصة الكويت.
وقال الفلاح: «سيتم في الخطوة الأولى التوقيع مع البورصة التي سيتم اختيارها وبعد ذلك نبدأ في تطبيق نقلة نوعية بين البورصة المختارة وبورصة الكويت والمتمثلة في وضع نظام جديد للتداول مفصل مرجعيته منطلقة من خطة «ماكنزي» ومن ثم يبدأ نقل التكنولوجيا عبر الشراكة بين البورصتين».
وحول ما اذا كانت هناك خلافات بين أي من نواب مدير السوق اوضح الفلاح ان روح العمل الجماعي هي التي تسود إدارة سوق الكويت للأوراق المالية.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي