الحبس عاما لقتل ابنه

تصغير
تكبير
| القاهرة - من محمد الغبيري |
عاقبت محكمة مصرية موظفا في هيئة النقل العام بالحبس سنة مع الشغل لادانته بقتل ابنه (6) اعوام بعد أن قام بتعذيبه حتى الموت ليمتنع عن ممارسة السرقة.
الشرطة المصرية في القليوبية (35 كيلو مترا شمال العاصمة المصرية)، كانت تلقت بلاغا بالعثور على جثة الطفل محمد (6 اعوام) جثة هامدة، وبتوقيع الكشف الطبي عليها، تبين اصابتها بآثار تعذيب بأنحاء متفرقة في الجسم.
وبينت التحريات أن وراء قتل الطفل والده الموظف في هيئة النقل العام، بعدما ضاق ذرعا بقيام صغيره بسرقة نقوده من ملابسه، ما دفعه الى تعذيبه حتى قضى، فتم توقيف الأب، وأحيل على النيابة المصرية التي أمرت بإحالته على محكمة الجنايات، فأصدرت حكمها المتقدم، وراعت المحكمة الرأفة في حكمها، نظرا لظروف الأب النفسية لقتله نجله الوحيد.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي