flipbook11-01-2019

مـــؤكـــدا انـــه يـتـفـق مـــع مـــن يـقـول بأن الإنجاز التشريعي في المجلس لــــم يـــصـــل إلـــــى المـــســـتـــوى المــــأمــــول، أعـلـن رئـيـس مجلس الأمـــة مــرزوق الغانم، أنه وجه الدعوة إلى رؤساء ومـقـرري اللجان الـدائـمـة والموقتة إلـــــى اجـــتـــمـــاع الإثــــنــــن المـــقـــبـــل فـي مكتب المجلس، من أجل الاستماع إلــــى رؤاهـــــم حــــول تـفـعـيـل الانــجــاز الـــتـــشـــريـــعـــي، وهـــــي الـــــدعـــــوة الــتــي تلقفها عـــدد مــن الـــنـــواب، مؤكدين أنها «في محلها». وأعرب الغانم في تصريح أمس عــن ثـقـتـه بـالاسـتـمـاع إلـــى الأفــكــار والمـــقـــتـــرحـــات المــفــيــدة مـــن الـــنـــواب، والتي يمكن أن تساهم في تفعيل وتسريع إنجاز القوانن. وردا عـلـى ســــؤال، قـــال الـرئـيـس الـــــغـــــانـــــم «لــــــــن أرد عــــلــــى شــعــيــب المـــــويـــــزري وأتــــرفــــع عــــن الــــــرد عـلـى أسـلـوبـه»، مضيفاً «إن مـا يقوم به المــــويــــزري مــكــشــوف أمـــــام الـــنـــاس، ســـــــواء أدخـــــــل مـــعـــه أجــــهــــزة داخــــل الـقـاعـة أو (خـــرابـــيـــط)»، مــؤكــداً في الــــوقــــت نــفــســه احــــتــــرامــــه لأعـــضـــاء المـجـلـس وآراءهــــــم المـحـتـرمـة، «أمــا غير المحترم والمُـوَجّـهـون فلن يُـردّ عليهم باحترام». من جهتهم، توقع نواب أن يكون الاجـتـمـاع الـــذي دعــا إلـيـه الرئيس الــــغــــانــــم الإثـــــنـــــن المــــقــــبــــل، خـــطـــوة نحو اقـــرار المـزيـد مـن التشريعات، مـــــؤكـــــديـــــن أن رؤســــــــــــاء ومـــــقـــــرري الـــلـــجـــان الـــدائـــمـــة والمـــوقـــتـــة الــذيــن سـيـحـضـرون الاجـتـمـاع فـي مكتب المــــجــــلــــس، ســــيــــحــــددون أولـــــويـــــات التشريعات التي سيتم تجهيزها لاقرارها في دور الانعقاد الحالي. وقــــــــال الــــــنــــــواب لــــــ «الـــــــــــــراي» إن الـــتـــبـــاحـــث فــــي الـــــــدور الــتــشــريــعــي لـــلـــجـــان الـــبـــرلمـــانـــيـــة ســـيـــســـفـــر عـن تــقــاريــر تــعــرض فـــي شــهــر مــــارس، آملن أن تقدم الحكومة مشاريعها الـتـي تحاكي المـلـفـات الاقتصادية والأمنية والتربوية والاجتماعية والرياضية. ودعـــــــــا رئـــــيـــــس الـــلـــجـــنـــة المـــالـــيـــة البرلمانية الـنـائـب صــاح خورشيد الـــى تـوجـيـه الـبـوصـلـة نـحـو الملفات الاقتصادية والأمنية والاجتماعية والـتـربـويـة والـريـاضـيـة، فيما أعلن رئيس اللجنة التعليمية البرلمانية الـــنـــائـــب الـــدكـــتـــور عـــــودة الـــرويـــعـــي، أن لــــدى الــلــجــنــة أولــــويــــات سـتـقـوم بتجهيزها خال الفترة المقبلة، وهي مشروع قانون الجامعات الحكومية والوظائف التربوية المساندة. وقــــــال مـــقـــرر الــلــجــنــة الـصـحـيـة البرلمانية النائب أسامة الشاهن إن لدينا تقارير مدرجة على جدول الأعمال، وسنجهز مشروع «العمل الخيري». وطـــــالـــــب رئــــيــــس لـــجـــنـــة تـنـمـيـة المـــوارد البشرية البرلمانية النائب خليل الصالح الحكومة بالتعاون مــــــع الـــــلـــــجـــــان لانــــــجــــــاز الــــتــــقــــاريــــر المجدولة، متوقعا نتائج ايجابية يسفر عنها الاجتماع. | 5 التفاصيل ص | فيما أكــدت وزارة الداخلية أنها لن تتساهل في «التعامل مـــع أي خـــــروج عــلــى الــقــانــون بكل حزم وجدية» في مواجهة دعــــــــــوات الــــبــــعــــض لاعـــتـــصـــام وتظاهر «الـبـدون» في منطقة تـيـمـاء الـــيـــوم، عـلـمـت «الـــــراي» أن «اجتماعاً عقــد بن الجهاز المـــركـــــــــــزي لمــعــالــجــــــــة أوضـــــــــاع المــــقــــيــــمــــيــــــــــــــن بـــــصـــــــــــــــــورة غـــيـــر قـانـونـيـة وعــــدد مـــن الــقــيــادات الأمــــنــــيــــة، جـــــرى خـــالـــه بـحـث التدابير التي سيتم اتخاذها ضــــد المـــحـــرضـــن والمـــشـــاركـــن بالاعتصام المزمع تنظيمه». وكـشـفـت مــصــادر أمـنـيـة أنـه «تــم التشديد خــال الاجتماع عـــلـــى ضـــــــــرورة الـــــحـــــزم وعـــــدم التهاون تجاه هذه الممارسات التي تمس الأمن المجتمعي في الــبــاد، والـتـأكـيـد على وجـوب تفعيل كل الإجراء ات القانونية تجاه المخالفن». وأشــــــــارت المــــصــــادر إلـــــى أن «من ضمن الإجـــراء ات التي تم الاتفاق على تفعيلها: التأكيد عـلـى اعــتــبــار الـتـجـمـعـات غير المـرخـصـة قـيـداً أمنياً استناداً إلــــى أحـــكـــام قـضـائـيـة سـابـقـة، وتـــــحـــــريـــــك قــــضــــايــــا جـــنـــائـــيـــة بحق المحرضن والمتظاهرين، ووضــــــــع المــــاحــــظــــة فـــــي مــلــف التجنيس». وأضــــــــــافــــــــــت أنــــــــــــه «ســــتــــتــــم مـــــخـــــاطـــــبـــــة الاســــــتــــــخــــــبــــــارات لاســتــدعــاء ولـــي الامــــر اذا كـان عـــســـكـــريـــاً، ووضـــــــع المـــاحـــظـــة في ملف ولي الأمـر العسكري، لـــلـــنـــظـــر بــــهــــا عــــنــــد طــــلــــب مــد الخدمة». وذكـــــــــــــــــــــــرت أنـــــــــــــــــــه «ســـيـــتـــــــــــــــم تــســجــيـــــل مـــاحـــظـــة فــــي المــلــف لمــراجــعــتــهــا عـــنـــد طـــلـــب جــــواز ، أو عند تجديد رخص 17 مادة القيادة». وبينت المصادر أن «الجهاز المـــركـــزي أكــــد خــــال الاجــتــمــاع أنـه فـي حـال تضمنت الأحكام القضائية عقوبة الابعاد وفي حـــــــال وجــــــــود أقــــــــــارب مـثـبـتـي الجنسية أو مغادرين الى دول الجوار، على ضرورة مخاطبة الـــدول التي ينتمي لها اقــارب المتهمن لترحيلهم إليها». دعا رؤساء ومقرري اللجان الى اجتماع الإثنين للاستماع إلى رؤاهم اجتماع حازم بين الجهاز المركزي والقيادات الأمنية أكد وجوب تفعيل الإجراءات القانونية تجاههم كتب فرحان الشمري | | ووليد الهولان | كتب محمد الهزيم | الغانم: تفعيل الإنجاز التشريعي ... هذا ما ينتظر المتظاهرين البدون في الداخل أفـــــــــــــــــادت مـــــــــصـــــــــادر مـــطـــلـــعـــة لـــــ«الــــراي» بـــأن الـــــرأي الـقـانـونـي فـــــي اتـــــحـــــاد مـــــصـــــارف الـــكـــويـــت فــي مــا يـخـص طـريـقـة احـتـسـاب رصيد الإجازات بنهاية الخدمة، لا يــؤيــد اعــتــبــار يــومــي الجمعة والــــســــبــــت إجــــــــــازة، حـــيـــث يــؤكــد عـلـى سـامـة التطبيق الحاصل حالياً، في اعتبار الجمعة إجازة والسبت يوم راحة. ووجــه الـخـاف فـي الحالتن، أنـــه مـــع الـتـطـبـيـق الــحــالــي الـــذي 30( تؤيده البنوك، يكون الشهر 6 يوماً)، مقسم أسبوعياً بواقع أيــــام عــمــل، مـــا يـعـنـي محاسبياً أن الرصيد المحتسب موزع على أسابيع. 5 أساس أمـــا فــي حـــال احـتـسـاب يومي الـــــجـــــمـــــعـــــة والــــــســــــبــــــت إجـــــــــــــازة، أيـــــام 5 فــســيــتــضــمــن الأســـــبـــــوع عـمـل فـقـط، وبـالـتـالـي سيحسب أسابيع 6 الـرصـيـد على أســـاس ، مــــا يـــزيـــد مــــن رصــيــد 5 ولـــيـــس الـعـامـل فـي احـتـسـاب أيـــام عمله عند تسوية نهاية خدمته، بواقع أسبوع، وهذا ما ترى البنوك أنه ليس من حق الموظف قانونياً. وعما إذا كانت البنوك كوّنت مخصصات مـقـابـل المستجدات الـــقـــانـــونـــيـــة الـــتـــي ســـتـــطـــرأ عـلـى قانون الخدمة المدنية، أوضحت المصادر أن «غالبية المصارف إن لـم يكن جميعها كـونـت بالفعل المــــخــــصــــصــــات المــــطــــلــــوبــــة أمــــــام المطالبات التي قد تصدر بحقها أحــــــكــــــام أو يـــعـــيـــد مــعــالــجــتــهــا الــقــانــون المـــرتـــقـــب»، مـبـيـنـة أنـهـا «نـــفـــذت بـالـفـعـل بـعـض الأحــكــام الــــــــصــــــــادرة، وأنـــــهـــــا تـــمـــيـــل إلــــى تطبيق روح القانون وما يخدم مـصـلـحـة المـــوظـــف وفـــقـــاً لبعض التفسيرات القانونية المقدمة في هذا الخصوص». | كتب رضا السناري | البنوك لا تؤيد احتساب الجمعة والسبت... إجازة لموظفيها تتجه أنظار الشارع الرياضي الكويتي غداً إلى أندية العربي والــــجــــهــــراء والـــشـــبـــاب وبـــرقـــان والـــصـــلـــيـــبـــخـــات الــــتــــي تــشــهــد إقــــامــــة انـــتـــخـــابـــات «ســـاخـــنـــة» لاخــــتــــيــــار مــــجــــالــــس إداراتــــــهــــــا للدورة الانتخابية الجديدة. وســتــكـون الانــتــخــابــات، التي اقـتـصـرت على الأنــديــة الخمسة بـعـدمـا فــرضــت الـتـزكـيـة نفسها على الأنـديـة المتبقية باستثناء الـــــقـــــادســـــيـــــة الــــــــــذي تــــــم تـــأجـــيـــل انتخاباته لعدم اعتماد نظامه الأساسي من قبل الهيئة العامة لـــلـــريـــاضـــة والـــلـــجـــنـــة الأولمـــبـــيـــة الدولية، إحـدى المراحل الأخيرة فــــي «خـــريـــطـــة الـــطـــريـــق» المـتـفـق عليها بن الحكومة و«الأولمبية الــــدولــــيــــة»، لــطــي مــلــف الإيـــقـــاف الـدولـي على الرياضة الكويتية نهائياً. وتـسـتـأثـر انـتـخـابـات الــنــادي الـــــعـــــربـــــي بـــــالاهـــــتـــــمـــــام الأكـــــبـــــر، لاعـــــتـــــبـــــارات تـــتـــعـــلـــق بــشــعــبــيــة «الأخــــضــــر» والإرث الــتــاريــخــي الــــذي يـتـمـتـع بـــه لـجـهـة الــصــراع الانتخابي تحديداً. وفـي نـادي الجهراء، تتنافس قائمتا «الــجــهــراء» و«الاتـــحـــاد» بـعـد فـشـل مــســاعٍ لتزكية قائمة مــوحــدة، مــا حـــدا بـالـطـرفـن إلـى تـشـكـيـل قـائـمـتـن ولـــم تــخــلُ من الطابع القبلي. وفـــــــي نــــــــادي بــــــرقــــــان، أحـــــدث الأنــــــــديــــــــة تـــــأســـــيـــــســـــاً، ســـيـــكـــون التنافس بصبغة قبلية واضحة حــــيــــث تــــكــــونــــت قــــائــــمــــة «أبــــنــــاء الــــــنــــــادي» بـــالـــكـــامـــل مـــــن قـبـيـلـة العجمان، فيما ضمت «الجميع» أربـــــعـــــة مـــرشـــحـــن مـــــن الــقــبــيــلــة ذاتها. وفي نادي الصليبخات، كانت الأمـــــور فـــي طـريـقـهـا إلـــى تزكية قـائـمـة «أبـــنـــاء الـــنـــادي»، قـبـل أن تدخل قائمة «الاتـحـاد» السباق الانتخابي في الأيام الأخيرة. وتـــــــأتـــــــي الانــــــتــــــخــــــابــــــات فـــي «الـــــــــشـــــــــبـــــــــاب» بـــــــــن قــــائــــمــــتــــي «الــــــنــــــادي»، و«أبـــــنـــــاء الــــنــــادي» نـتـاجـاً لـفـشـل مـسـاعـي تشكيل قائمة موحدة تتم تزكيتها. | 20 التفاصيل ص | تربّعت الكويت مجدّداً على عرش الصدارة الخليجية على سلّم مؤشر «الديموقراطية». مــــراتــــب عـــلـــى مــؤشــر 3 وحـــقّـــقـــت الـــكـــويـــت تـــقـــدمـــاً بــــواقــــع 116 ، لتحل فـي المرتبة الــ 2018 الديموقراطية العالمي للعام عالمياً. ووفقاً للمؤشر السنوي الصادر عنوحدة «ذي إيكونوميست إنـتـلـيـجـانـس» لــأبــحــاث والـتـحـلـيـل، الـتـابـعـة لمـجـمـوعـة «ذي إيـكـونـومـيـسـت» الـبـريـطـانـيـة، فـــإن الــكــويــت حــلّــت فــي المـرتـبـة السابعة عربياً، خلف كل من الأردن والعراق وفلسطن. ويستند مؤشر الديموقراطية على محاور عدة، منها العملية الانتخابية والتعددية، بالإضافة إلى الثقافة السياسية والحريات المدنية، عاوة على المشاركة السياسية، وعمل الحكومة. فــي المــقــابــل، تــصــدّرت تـونـس قـائـمـة الــبــلــدان الـعـربـيـة بعد عـالمـيـاً، تلتها المــغــرب فــي المــركــز الــ 63 حـلـولـهـا فــي المــركــز الــــ ،109 ، ثم فلسطن في المرتبة الـ 106 ، ولبنان في المركز الـ 100 .115 ، والأردن في المركز الـ 114 والعراق في المرتبة الـ عالمياً، ومصر في المركز الـ 126 بدورها، الجزائر في المركز الـ .140 ، وعمان في المرتبة الـ 133 ، وقطر في المرتبة الـ 127 ، ثم البحرين في المركز 147 كما حلّت الإمـارات في المركز الـ ،155 ، والسودان في المركز الـ 154 ، وليبيا في المركز الـ 148 الـ ، وأخيراً 159 ، والسعودية في المركز الـ 158 واليمن في المرتبة الـ .166 سورية في المرتبة الـ من ناحيتها، هيمنت الدول الاسكندنافية على قائمة أفضل الـــدول مـن حيث الديموقراطية، حيث حلّت النرويج بالمركز الأولـــى عالمياً، تلتها ايسلندا فـي المـركـز الـثـانـي، ثـم السويد، ونيوزيلندا، والدنمارك، فكندا، وايرلندا، وفنلندا، وأستراليا وسويسرا. أما أسوأ الدول في الديموقراطية، فقد جاءت كل من كوريا الـشـمـالـيـة، وســــوريــــة، والــكــونــغــو الــديــمــوقــراطــيــة، وأفـريـقـيـا الـــوســـطـــى، وتــــشــــاد، وتـــركـــمـــانـــســـتـــان، وغــيــنــيــا الاســـتـــوائـــيـــة، وطاجكستان في ذيل القائمة. صراع محتدم في انتخابات مجالس إدارات الأندية الخمسة عالمياً 116 حلّت في المرتبة الـ | كتب صادق الشايع | | كتب علي الفضلي | سبت «ساخن» في «العربي» و«الجهراء» و«الشباب» و«برقان» و«الصليبخات» الكويت تتربّع على عرش «الديموقراطية» الخليجية - أحترم أعضاء المجلس وآراءهم... أما غير المحترم والمُوَجّه فلن يردّ عليه باحترام • اعتبار التجمعات غير المرخصة قيداً أمنياً وتحريك قضايا جنائية بحق المحرّضين والمتظاهرين alraimedia.com الجمعة هـ ١٤٤0 جمادى الأولى ٥ 20١9 يناير ١١ السنة الثانية عشرة Friday ١١ January 20١9 Issue No A0-١٤٤٣٧ فلس 100 صفحة 24 10 ص مي سليم... في «علامة استفهام» سماح زيدان لـ «الراي»: اعتمدت على جمالي... حين كان رصيدي صفراً! شيماء الكويتية لـ «الراي»: «عرفت أختار»... بِحرصٍ الكويت تتفوق على دول الخليج في استقطاب التدفقات الأجنبية - مازن الناهض: جهود جبّارة... ضرورة المُضي قُدماً في عجلة التحسين - علي الموسى: الوزير خالد الروضان «قاعد يشتغل... وما قصّر» - خبراء: الأرقام تعكسحجم الجهد الكبير المبذول من قِبل «التجارة» - الكويت ثابرت على تعزيز وتيرة الإصلاحات والتحسينات الاقتصادية • تسجيل ملاحظة لمراجعتها في ملف التجنيس أو عندطلب جواز أو عند تجديد رخص القيادة 17 مادة • مخاطبة الاستخبارات لاستدعاء ولي الأمر إذا كان عسكرياً ووضع ملاحظة في ملفه للنظر بها عندطلب مدّ الخدمة • ترحيل «البدون» المحكومين بالإبعاد إلى الدول التي لديهم أقارب فيها مثبتي الجنسية أو غادروا إليها «توثيق الفروانية»... أيقونة «العدل» في العمل الذكي تدشين منفذ النويصيب 2019 الأول المطور نموذجياً في نقلة نوعية في التفتيش وحفظ الأمن عبر جهاز متنقل لكشف المخدرات الحجرف: تطوير العنصر البشري لا يقل أهمية عن تطوير الأجهزة والمنشآت الجلاوي: تطوير المنافذ الثلاثة وجعلها نموذجية نحاكي بها العالم بأسره السلطان: مشاريع تطوير منافذ النقل البري أهم التجارب الناجحة للشراكة بين القطاعين 3 ص ما حصل تكريسلمفهوم أن أعضاء الحكومة ليسوا رجال دولة الخطر الحالي يتمثل في إفراغ الدستور من مضمونه بقوانين وممارسات مقيدة للحريات مع اتفاقنا والأحزاب الدينية على الرؤية الخارجية... نختلف معها في النظرة إلى طبيعة الدولة «بلوى» أن نستخدم الوفرة المالية في السيطرة بدل العمل على رخاء المجتمع وتوزيع الثروة بشكل عادل الديين لـ «الراي»: التعديل الحكومي الأخير... وكلاء ترقّوا إلى وزراء الحساوي: التداخل لن يكون في مصلحة العربي سارة الحمدان: «سامحونا على القصور» خدمة للمراجعين تعفيهم من الدور 7 ص 16 ص 16 ص 16 ص 20 ص 24 ص اقتصاد عبدالله الكندري: هروب المتهم في «اختلاسات الموانئ» بجواز أخيه المعاق 18 11 بومبيو: سنعمل مع شركائنا حتى طرد آخر جندي إيراني من سورية إعادة تشغيل الرحلات المباشرة بين الكويت والولايات المتحدة 6 ص

RkJQdWJsaXNoZXIy NTAxMTk3