هاليب تنهي مغامرة ريباكينا في دبي وتحرز اللقب الـ20 في مسيرتها

  • 23 فبراير 2020 03:31 ص
  • الكاتب:(أ ف ب)

أنهت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة أولى مغامرة الكازخستانية إيلينا ريباكينا عندما تغلبت عليها 3-6 و6-3 و7-6 (7-5)، أمس السبت في ساعتين و27 دقيقة في المباراة النهائية لدورة دبي الدولية في كرة المضرب.

وهو اللقب الـ20 لهاليب في 37 مباراة نهائية في مسيرتها الاحترافية والأولى هذا العام، والأول منذ تتويجها بلقبها الثاني في البطولات الأربع الكبرى في بطولة ويمبلدون الإنكليزية الصيف الماضي بعد الأول في رولان غاروس عام 2018.

كما هي المرة الثانية التي تتوج فيها هاليب بلقب دورة دبي بعد الاولى عام 2015 على حساب التشيكية كارولينا بليشكوفا.

وقالت هاليب التي كانت متخلفة 1-3 في المجموعة الثالثة الحاسمة «أعشق اللعب هنا، بذلت كل ما في وسعي»، مضيفة «الآن، حاليا، أنا منهكة جدا».

وعن منافستها التي سترتقي من المركز التاسع عشر الى السابع عشر في تصنيف اللاعبات المحترفات غدا الاثنين «إنها لاعبة موهوبة»، مشيرة إلى أنها «لا تزال صغيرة وأمامها العديد من السنوات».

وتابعت «ربما كنت متوترة بعض الشيء، حاولت فقط القتال من أجل كل كرة. أنا فخورة حقا بهذا الأسبوع، وأعتقد أنني قدمت أفضل ما لدي. استمتعت بكل مباراة لعبتها هنا».

وهي المباراة الثالثة في الدورة التي تنجح فيها هاليب في قلب تخلفها بمجموعة إلى فوز قاتل بعد الأولى أمام التونسية أنس جابر في الدور الثاني والبيلاروسية أرينا سابالنكا في ربع النهائي.

وهو الفوز الأول لهاليب على ريباكينا في ثاني مباراة بينهما بعد الأولى في ثمن نهائي دورة ووهان الصينية في سبتمبر الماضي عندما اضطرت الرومانية الى الانسحاب بعد الشوط التاسع والنتيجة 5-4 لمصلحة الكازخستانية التي بلغت نصف النهائي قبل أن تخرج على يد البيلاروسية أرينا سابالنكا التي توجت باللقب.

وحرمت هاليب منافستها الكازخستانية الواعدة (20 عاما) والمصنفة تاسعة عشرة عالميا من إحراز اللقب الثالث في مسيرتها الاحترافية في سادس مباراة نهائية لها والرابعة هذا العام بعد تتويجها بلقب دورة هوبارت الأسترالية الشهر الماضي محققة لقبها الثاني في مسيرتها بعد الأول في دورة بوخارست منتصف يوليو الماضي، وخسارتها نهائي دورتي شينزن الصينية وسان بطرسبورغ الروسية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا