مباحث الإقامة تستدعي صاحب شركة حراسة وشركاءه بتهمة الاتجار بالبشر

استدعت مباحث شؤون الإقامة صاحب شركة الحراسة التي تجمهر عمالها أول من أمس على خلفية عدم تسلم رواتبهم، حيث تبين أنه يعمل ضابطاً في وزارة الداخلية ويملك الشركة مع 3 مقيمين من الجنسيه المصرية.
وقال مصدر أمني لـ«الراي» إن المواطن استدعي وشركاؤه للتحقيق معهم بتهمة الاتجار بالبشر والإقامات؛ حيث تبين أنه يدير أكثر من 5 شركات تعمل في أنشطة مختلفة من ضمنها شركه الحراسة.
وأفاد المصدر أنه تم التوسع في التحقيقات وفتح الملفات ومراجعة تأشيرات العمالة على هذه الشركات، وتبين أنها تزيد عن تقدير الاحتياج للشركات.
وأكد المصدر أن التحقيقات مستمرة، وأنه في حال ثبوت التلاعب وشبهة الاتجار بالبشر ستتم إحالة الملف بكامل تفاصيله إلى النيابة العامة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا