الخرطوم تتهيأ لأول معرض كتاب بعد انتهاء حكم البشير

يتهيأ السودان لاستقبال دورة جديدة من معرض الخرطوم الدولي للكتاب ستكون هي الأولى منذ تنحية الرئيس السابق عمر البشير عن الحكم في أبريل.
تقام الدورة الخامسة عشرة للمعرض في الفترة من 17 إلى 29 أكتوبر بمشاركة 200 دار نشر من داخل وخارج السودان تقدم 200 ألف عنوان كتاب.
ومن بين الدول المشاركة مصر والسعودية والإمارات والكويت والأردن ولبنان وسورية والمغرب والصين وجنوب السودان.
ونقلت وكالة السودان للأنباء عن وزير الثقافة والإعلام فيصل صالح قوله، اليوم الثلاثاء، في مؤتمر صحافي «الدورة الحالية تمثل استمرارية لمسيرة طويلة وقيمة تحمل رسالة بأن السودان الآن يضع لبنات دولة حديثة ديموقراطية ويعيش حالة تغيير حقيقي يجسده الانفتاح الكامل في البرامج المصاحبة للمعرض ومشاركة شخصيات جاذبة لأول مرة».
وأضاف «كنا أمام خيارين نسبة لظروف البلاد، إما المضي في المعرض أو الاعتذار، فآثرنا الخيار الأول لتأكيد استقرار السودان وأن الحياة الثقافية في قمة عنفوانها».
وأشار إلى عدم وجود قيود على الكتب السياسية بالمعرض والتعامل مع حرية الفكر دون إساءات.
واختارت إدارة المعرض أستاذ العلوم السياسية والدراسات الإسلامية مدثر عبد الرحيم الطيب «شخصية الدورة».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا