نجم برشلونة ليونيل ميسي محتفلاً بهدفه في مرمى أتلتيكو مدريد (رويترز)


مانشستر سيتي يسعى إلى تضميد الجراح أمام بيرنلي

جمهور أتلتيكو مدريد يرد على ميسي بـ «عدوانية»... ومرسيليا يواجه أنجيه برغبة الضغط على «سان جرمان»
  • 03 ديسمبر 2019 12:00 ص
  •  33

نابولي يتابع  نتائجه المخيّبة ويتعرض للخسارة

عواصم - وكالات - يأمل مانشستر سيتي في تضميد الجراح، عندما يحلّ ضيفا على بيرنلي، اليوم، في افتتاح المرحلة 15 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.
ويدرك «سيتي» جيدا بأنه لم يعد هناك مجال لإهدار المزيد من النقاط، خصوصا في الشهر الجاري، الذي عادة ما يكون مزدحماً بالمباريات، حيث تجري 6 مراحل تغيب فيها فترة التوقف الشتوية التي تشهدها بقية البطولات الأوروبية، وتضاف إليها مرحلة مباشرة في الأول من يناير المقبل.
وأهدر «سيتي» 5 نقاط في مبارياته الثلاث الأخيرة، فبعدما كان يحتل الوصافة بفارق 6 نقاط خلف ليفربول المتصدر، وجد نفسه ثالثا بفارق 11 نقطة عن الـ«ريدز»، بعد خسارة أمام رجال المدرب الألماني يورغن كلوب (1-3) وتعثّر أمام مضيفه نيوكاسل (2-2)، وبفارق 3 نقاط خلف ليستر سيتي صاحب 6 انتصارات متتالية منذ سقوطه أمام ليفربول (1-2).
وسيحاول الـ«سيتيزنس» العودة إلى سكة الانتصارات واستغلال تواضع بيرنلي أمام الكبار، لتشديد الخناق على ليستر والإبقاء على الأقل على فارق النقاط الثلاث، التي يتقدم بها على تشلسي الرابع.
ودافع المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا، عن لاعبيه عقب التعادل القاتل أمام نيوكاسل، وقال: «بصراحة، عليكم أن تروا كيف ركض اللاعبون، وكيف قاتلوا، وكيف حاولوا الوصول إلى المرمى».
وأضاف: «نحن لا نستسلم أبدا. الفريق لا يزال مستعدا. هذا ما أشعر به. بالطبع، التعادل ليس نتيجة جيدة بالنسبة لنا. إنه جيد لنيوكاسل. أعلم أنه لا يهم، لكن عليّ تحليل الأداء والأداء كان جيدا».
 ويلعب اليوم أيضا، كريستال بالاس مع بورنموث.

فرنسا
يأمل مرسيليا الثاني في أن يتابع سلسلة انتصاراته وتقليص الفارق بينه وبين باريس سان جرمان المتصدر إلى نقطتين، عندما يحلّ ضيفا على أنجيه الثالث، اليوم، في افتتاح المرحلة 16 من الدوري الفرنسي، قبل أن يستقبل النادي الباريسي ضيفه نانت، غدا.
واستغل النادي المتوسطي تأجيل مباراة «سان جرمان» أمام موناكو بسبب سوء الاحوال الجوية في المرحلة السابقة، لتقليص الفارق إلى 5 نقاط (33 مقابل 28) بعد فوزه على ضيفه بريست 2-1.
وحقق فريق المدرب البرتغالي أندريه فياش بواش، سلسلة من 4 انتصارات تواليا على كل من ليل وليون وتولوز وبريست، في انجاز هو الاول للنادي منذ ديسمبر 2017 ويناير 2018.
يستقبل ليون السابع (22) ليل الثامن (22 ايضا)، فيما يلعب بوردو مع نيم وبريست مع ستراسبورغ.

إسبانيا
كان الهدف الذي سجله نجم برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي في شباك أتلتيكو مدريد، الأحد، في قمّة المرحلة 15 من الدوري الإسباني، بمثابة ضربة قاضية لجماهير فريق العاصمة، التي ردت بطريقة عدوانية.
وسجل ميسي هدف المباراة الوحيد (86) على ملعب «واندا متروبوليتانو»، بعد تبادل رائع للكرة مع الأوروغوياني لويس سواريز، ليظفر برشلونة بثلاث نقاط مهمّة ويستعيد الصدارة.
وهو الهدف التاسع لميسي في «لاليغا» هذا الموسم والـ25 أمام أتلتيكو مدريد في 27 مباراة في الدوري.
لكن الكاميرات رصدت هدية غير مرغوب بها من المدرجات، ألقتها جماهير أتلتيكو مدريد على «البرغوث»، وهي «مظلة» كادت أن تصيب ميسي فعليا لولا حسن حظه، فيما التقطها الحكم ماتيو لاهوز من أرضية الملعب حتى لا يتعثر بها اللاعبون.
ولفتت الواقعة نظر الحكم، الذي كتب في تقريره بعد اللقاء أن «أشياء متنوعة ألقيت دون أن تصيب أي لاعب، أسوأها مظلة سوداء»، بحسب صحيفة «دياريو سبورت» الرياضية الإسبانية.
وكانت جماهير أتلتيكو مدريد مستفزة أصلا بسبب مشاركة مهاجم الفريق السابق الفرنسي أنطوان غريزمان، في أول مباراة على ملعب «واندا ميتروبوليتانو»، بقميص برشلونة.
وكان انتقال غريزمان إلى الفريق الكاتالوني صادما لجمهور فريق العاصمة، إذ كان الفرنسي معشوقهم الأول على مدار المواسم الخمسة الماضية، وهو قوبل بصفارات الاستهجان في كل مرة لمس بها الكرة.
ويملك برشلونة 31 نقطة متفوّقا بفارق الأهداف عن غريمه التقليدي ريال مدريد، في حين تراجع اتلتيكو مدريد الى المركز السادس (25).
ويلتقي الغريمان اللدودان وجها لوجه في الـ«كلاسيكو» في 18 الجاري على ملعب «كامب نو».
وبهذا الفوز، استمر الفريق الكاتالوني في تشكيله عقدة لفريق العاصمة، لأن اتلتيكو فشل في الفوز على ضيفه للمباراة الـ19 تواليا في الدوري، وتحديدا منذ ان تغلب عليه في 14 فبراير عام 2010.

إيطاليا
عاد روما من فيرونا بفوز ثمين 3-1 في المرحلة 14 من بطولة إيطاليا، ليرتقي الى المركز الرابع بـ28 نقطة.
وسجّل لنادي العاصمة، الهولندي جاستن كلويفرت (17) والأرجنتيني دييغو بيروتي (45) والأرميني هنريك مختاريان (90+2)، فيما سجل دافيدي فاراوني لأصحاب الارض (21).
وتابع نابولي عروضه المخيّبة محليا، بسقوطه على ملعبه امام بولونيا 1-2.
 وتقدم الفريق الجنوبي بهدف الإسباني فرناندو يورنتي (41)، قبل ان يرد بولونيا بهدفين لاندرياس اولسن (58) ونيكولا سانسوني (80).
وبقي نابولي على 20 نقطة، مقابل 16 لبولونيا.

ألمانيا
انتزع فيردر بريمن فوزاً ثميناً من مضيفه فولفسبورغ 3-2، ضمن المرحلة 3 من الدوري الألماني.
 ورفع بريمن رصيده إلى 14 نقطة، مقابل 20 لفولفسبورغ.

مستندات لها علاقة

الصور

  • شارك


اقرأ أيضا