دراسة إيطالية: بعض الناجين من «كورونا» يعانون اضطرابات نفسية

توصلت دراسة أجراها مستشفى سان رافائيل في ميلانو بإيطاليا يوم أمس الاثنين إلى أن الناجين من مرض «كوفيد-19» الذي يتسبب فيه فيروس كورونا المستجد يعانون من زيادة في معدلات الاضطرابات النفسية، بما في ذلك اضطراب ما بعد الصدمة، والقلق، والأرق، والاكتئاب.

وأظهرت الدراسة المسحية أن أكثر من نصف المرضى الذين جرت مراقبتهم بعد العلاج وعددهم 402 تعرضوا لواحد على الأقل من هذه الاضطرابات بشكل يتناسب مع حدة الالتهاب الذي حدث خلال المرض.

وتمت متابعة المرضى وهم 265 رجلا و137 امرأة على مدى شهر بعد العلاج في المستشفى.

وقال البروفيسور فرانشيسكو بنيديتي رئيس المجموعة في وحدة أبحاث الطب النفسي والأمرض العقلية في سان رافائيل في بيان إنه «اتضح بشكل سريع أن الالتهاب الناجم عن المرض يمكن أن يكون له توابع نفسية».

ونٌشر التقرير يوم أمس الاثنين في المجلة العلمية «المخ والسلوك والمناعة».

وبناء على المقابلات واستبيانات التقييم الذاتي، تعرف الأطباء على اضطراب ما بعد الصدمة في 28 في المئة من الحالات، والاكتئاب لدى 31 في المئة، والقلق لدى 42 في المئة من المرضى والأرق في 40 في المئة، وأخيرا أعراض الوسواس القهري لدى 20 في المئة منهم.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا