وزير التربية: كلمة سمو الأمير «خارطة طريق» تحمل بين طياتها الحكمة والحنكة

ثمن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، مضامين كلمة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد التي القاها، أمس الاثنين، بمناسبة العشر الأواخر من رمضان.

وأكد العازمي أن كلمه سمو الأمير تعد «خارطة طريق» تحمل بين طياتها الحكمة والحنكة وبعد النظر والخبرات الكبيرة والواسعة التي يتمتع بها سموه في التعامل مع الملفات والقضايا الداخلية والخارجية.

وقال إن كلمة سموه بمثابة منهج ‬ للسلطتين التنفيذية والتشريعية وجميع أبناء الشعب الكويتي، وعلى الجميع التكاتف وتحمل المسؤولية وتنفيذ ما ورد في كلمة أميرنا المفدى حفظه الله، لاسيما في ظل الظروف الراهنة والتحديات المحيطة بوطننا الغالي.

وذكر أن الكلمة حملت توجيهات ونصائح قائد مخضرم له مكانته عربيا وخليجيا وعالميا، يحمل بين جنباته هموم الوطن والمواطن، ويسعى دوما للحفاظ على وحدتنا الوطنية وتحصينها من المخاطر، مستشعرا بعباراته الرنانة طبيعة الظروف والأوضاع الراهنة، ومشددا على أن كلمة سمو الأمير جاءت وافية ووضعت النقاط على الحروف في تشخيص حكيم من سموه للوضع الداخلي والخارجي المحيط بالبلاد.

واختتم العازمي قائلا: «كلمات سمو الأمير وسام على صدورنا وتحملنا جميعا مسؤولية بذل الغالي والنفيس».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا