النساء المتطوعات في الصف الأول


عيال الجهراء... بيّضوها

قدّموا الدعم لمشتري الخبز ووزعوا الكمامات والمطهرات

في موقف مشرّف، اصطف أبناء الجهراء أمام مخبز شركة المطاحن في محافظة الجهراء لتنظيم طوابير الزبائن الراغبة في شراء الخبز، حيث تم توزيع قفازات وكمامات وتعقيم أيدي الزبائن والاشراف على تنظيم العمالة الوافدة ومساعدة كبار السن من خلال توصيل الخبز إلى السيارة.
وقالت رئيسة فريق «عيال الديرة» التطوعي أمثال الظفيري إن الفريق يضم 15 متطوعاً من فتيات وشباب يتولون مهام مبادرة من أجلك يا وطن، بمشاركة فريق صقور الكويت، بهدف تنظيم الصفوف أمام المخبز ومساعدة كبار السن ونشر الوعي لدى العمالة الوافدة من الجنسية الآسيوية ومساعدة النساء من خلال العمل التطوعي، لمساعدة الآخرين في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها الكويت، خاصة مع انتشار فيروس كورونا.
وأضافت الظفيري ان جميع الناس يريدون التطوع، لافتة إلى أن هناك أنواعاً أخرى من الأعمال التطوعية التي توصف بالتطوع المجتمعي، والتطوع التعاوني، والتطوع البسيط والتي تهدف في النهاية إلى تقديم المساعدة للغير، آملة من وسائل الإعلام تسليط الضوء على الفرق التطوعية لتعزيز دور فريق «عيال الديرة» الإيجابي في خدمة المجتمع.
وشددت على ضرورة احتضان المشاريع الشبابية خاصة التطوعية منها، استذكاراً للدور الإنساني لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد لدعم الشباب الذين ضربوا أروع الأمثلة في التطوع والعمل الإنساني، وما يقدمونه من مبادرات لخدمة مجتمعاتهم، بالإضافة إلى تحفيزهم للاستمرار ونشر أفكارهم البناءة وجهودهم الإبداعية التي تساهم في الارتقاء بأوطاننا.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا