تونس تسجل 300 إصابة بالحمى التيفية بسبب مياه ملوثة

  • 01 يوليه 2020 01:56 ص
  • الكاتب:(كونا)

أعلن مدير إدارة حماية المحيط بوزارة الصحة التونسية سمير الورغمي يوم أمس الثلاثاء أن عدد حالات الإصابة بالحمى التيفية بلغ نحو 300 في عدد من مناطق محافظات قابس وتطاوين وقبلي بالجنوب التونسي.

وقال الورغمي في تصريح أوردته وكالة الأنباء التونسية إن الإصابات بالحمى التيفية التي سجلت أخيراً في عدة محافظات تونسية سببها الأساسي تراجع الوضع البيئي وتلوث المحيط ولاسيما نتيجة إلقاء الفضلات في قنوات تصريف المياه.

وأوضح أن عدد الإصابات بالحمى التيفية التي تتسبب فيها بكتيريا «سالمونيلا تيفي» انتشرت جراء استهلاك مياه ملوثة وغير معقمة، مؤكدا أنه تمت السيطرة على هذا المرض سريع الانتشار وذلك عبر تطويق الوحدات العشوائية لمعالجة وتصفية المياه.

وأشار في هذا الصدد الى غلق وحدتين من بين زهاء 30 وحدة تعمل في هذا المجال، محذرا من أن العدوى بالحمى التيفية تنتقل بسرعة كبيرة بين الناس عبر اللمس والفضلات البشرية والذباب.

ودعا الورغمي الى الحرص على غسل اليدين باستمرار خاصة بعد الخروج من دورات المياه وعلى النظافة الشخصية وكذلك عزل المرضى بالحمى التيفية.

وشدد على أن تطويق انتشار العدوى يستوجب أيضا تكثيف الرقابة على وحدات تحلية وتصفية المياه ومعالجتها العشوائية وردع المخالفين وتعزيز التوعية بأهمية المياه الصحية والنظيفة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا