مصير 50 مكتب سياحة وسفر في مهب الريح!

مهلة «أياتا» الأخيرة تنتهي بعد غد

81 مكتباً من أصل  131 عملت على  معالجة كل المشاكل المتعلقة ببند التأمين


 

علمت «الراي» من مصدر مطلع، أن نحو 50 مكتب سياحة وسفر في الكويت باتت مهددة بالإغلاق، وذلك نظراً لعدم قدرتها على تلبية شروط الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) في ما يخص إيجاد بديل تأميني عن الشركة التي كانت تغطي هذه المكاتب، وأوقفت خدماتها عنها قبل أسابيع.
ولفت المصدر إلى أن «أياتا» سبق وألزمت مكاتب السياحة بواحدة من 3 طرق للتأمين، وهي إما الضمان البنكي، واما الاعتماد على شركة تأمين، واما النظام الجديد (easy pay).
وذكر أن مكاتب السفر الـ50 غير قادرة على العمل بأي واحدة من هذه الطريق التأمينية، إذ إن الضمان البنكي يصل لنحو 75 ألف دينار، بما يفوق طاقتها، كما أن «أياتا» ألزمتها بشركة تأمين فرنسية محددة تفرض شروطاً صعبة التحقق نظراً لصغر حجم تلك المكاتب، ما يعني أن الاتحاد الدولي سيوقف عنها نظام بيع التذاكر (بي إس بي).
وأوضح المصدر، أن 28 مكتب سفر من أصل 131 في الكويت قد عملت أخيراً على تعديل أوضاعها خلال المهلة الأولى (انتهت في 23 يوليو الماضي) التي منحتها إياها «أياتاً»، في حين بادر 53 مكتباً إضافياً إلى معالجة أوضاعها خلال المهلة الثانية والنهائية التي تنتهي يوم 22 الجاري (بعد غدٍ الخميس)، بينما لم تبادر المكاتب الـ50 الباقية إلى الشروع بمعالجة أمورها التأمينية، بما يمهّد لحرمانها النهائي من بيع التذاكر وفق نظام «بي إس بي».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا