شريف عرفة متحدثاً بعد تسلمه تكريمه وإلى جانبه يسرا


انطلاقة مختلفة... لمهرجان القاهرة السينمائي

الدورة الـ 41 شهدت على ظهور شيماء الحاج... و»حجاب» سما المصري

أجواء غير تقليدية، وحضور لافت للنجوم من مختلف الأجيال فوق السجادة الحمراء، وزخم فني، في افتتاح الدورة الـ41 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذي جرى مساء أول من أمس، وهو ما يشير إلى أنها دورة مختلفة، فقاعة الحفل شهدت تواجداً مكثفاً لم نره منذ سنوات.
الخروج عن المألوف كان أيضاً سمة مميزة لحفل الافتتاح، بدأت مع أولى الفقرات التي قدمها الفنان خالد الصاوي الذي قدم مونولوجاً كوميدياً يشرح فيه معاناة الممثل بداية من ترشيحه لفيلم، ثم الميزانية، حتى اللحظة التي ينسى فيها كل مشاكل الصناعة بعد وقوفه أمام الكاميرا.
وتسلم الراية بعد الصاوي الفنان الشاب أحمد داوود، الذي ظهر بقبعة مكسيكية، تكريماً للسينما المكسيكية (ضيف شرف الدورة)، وقال: «من 13 عاماً تقريباً كان عندي مشاركة صغيرة في الدورة 27، كنت مع مجموعة من الشباب لابسين ماسكات لنجوم كبار، وأنا كنت لابس قناع عبدالحليم حافظ، وكنت متحمساً جداً، حليم وشه حلو عليا، والنهاردة أشارك في تقديم المهرجان من على نفس المسرح».
مقدمة الحفل الثالثة كانت الفنانة دينا الشربيني، التي خطفت الأنظار بعد أن أطلت كالعروس بفستان باللون الأبيض، من دون أكمام، مزين بقماش الدانتيل، وقالت: «عظيم أنني أقف أمام أساتذتي، في مهرجان القاهرة، وهو أول مهرجان عربي يوقع على اتفاقية 5050، وهذا يعني أنه من أول العام المقبل سيكون نصف القائمين على المهرجان والمشاركين من النساء».
وشهد المهرجان حدثين مفاجأين، الأول كانت بطلته الفنانة شيماء الحاج، التي نالت نصيباً كبيراً من لفت الأنظار بفستانها المثير، وذلك في أول ظهور إعلامي لها بعد خروجها من السجن، في تحقيقات المقاطع الحمراء مع خالد يوسف، ما دفع عدسات المصورين إلى ملاحقتها. والثاني، أثارته الاستعراضية سما المصري، والتي كعادتها كل عام حضرت لتثير جدلاً كبيراً وتتلقى العديد من الانتقادات، بعد أن ظهرت بالحجاب في الحفل، رغم عدم توجيه الدعوة لها، ما اضطرها لأن تأخذ دعوة شخص آخر، إلا أن الأمن بعد دخولها القاعة طلب منها الخروج لعدم توافق اسمها مع اسم الشخص المسجل على الدعوة. وظهرت سما المصري في فيديو بث مباشر عبر حسابها في «تويتر»، لتتحدث عن الحجاب فقط، وقالت إنها حرة في ارتداء الزي المناسب لها، وإنها لن تهين الحجاب.
وبالعودة إلى فعاليات حفل الافتتاح، تم عرض فيديو قصير عن عاشقات السينما المصرية ورائداتها في مصر، عزيزة أمير، آسيا داغر، ماري كويني، بهيجة حافظ، فاطمة رشدي وأمينة محمد، لتقدم بعده الفنانة الشابة أسماء أبواليزيد، وصلة فنية غنائية، قبل أن تصعد الفنانة هند صبري... وهنا كانت مفاجأة الحضور بالاحتفال بعيد ميلادها، مرددين أغنية «هابي بيرث داي»، قبل أن تقدم جائزة فاتن حمامة للتميز إلى زميلتها الفنانة منة شلبي.
وقالت شلبي: «فخورة جداً بالجائزة، لأنها جاءت من مهرجان القاهرة الأهم في الشرق الأوسط، وفخورة أنني جزء من هذه الصناعة، وأنا بنجح عشان خاطر أمي».
الافتتاح شهد تكريم المخرج البريطاني تيري جيليام، والذي طالب العالم بزيارة مصر، وتم تكريم المخرج شريف عرفة، الذي علق قائلاً: «دي أهم حاجة حصلت لي في حياتي، أنا مش موهوب في الكلام، لأني معتاد الوقوف وراء الكاميرا فهذا هو ما أجيده، ولكن عندما طلبوا مني أن أقول كلمة، قررت أن تكون عن الناس اللي بسببهم أنا واقف هنا من أول البيت اللي اتربيت فيه أمي وأبويا، وأستاذي الأول والدي المخرج الكبير سعد عرفة».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا