ماجد الشطي خلال الحلقة


ماجد الشطي: لا شيء يردّك عن الاستوديو... إلا الموت

حلّ ضيفاً على «قايلة الوفاء»
  • 05 أكتوبر 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| متابعة حمود العنزي |
  •  34
«قد تكون محروماً في واجباتك الاجتماعية... ولا يردك ويعيقك عن العمل والاستوديو إلا الموت... وهناك من يعاتب من الأصدقاء بسبب حبنا والتزامنا في النشرات والعمل.. وقد تكاد معزول عن الحياة الاجتماعية».

كلمات معبّرة من الإعلامي القدير ماجد الشطي، انضمت إلى كلمات كثيرة باح بها خلال حلوله ضيفاً ظهر أمس في برنامج «قايلة الوفاء» عبر أثير محطة «كويت إف إم» ضمن حلقة خُصصت لتكريمه على ما قدمه من عطاء خلال سنوات طويلة في مشوار الإعلام الذي امتهنه، فواكب تطورات الإعلام الكويتي، وقدم برامج تلفزيونية وأخرى إذاعية وتميز بصوته في نشرات الأخبار.

تكلم الشطي كثيراً في تلك الحلقة، التي شهدت مداخلة من وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبدالله الذي قال: «مكانتك في قلوبنا ووجهك البشوش وصوتك الجهوري في نفوسنا... والله يوفقك ونقدم لك قليلاً مما قدمته».

وفيما لفت الشطي إلى أنه يحب لغيره ما يحب لنفسه، تحدث عن بداياته فقال: «كنت مذيعاً متعاوناً تقريباً لأربع سنوات، وهذا المشوار ترك بي أثراً للتخصص، ولست تاجراً ولا أعرف أن أمتهن إلا الإعلام، وفي كل يوم نتعلم عن طريق الإعلام».

وأضاف الشطي: «نحن في هذه السن والخبرة، نزداد كل يوم خبرة وعطاء، واتخذت قراراً بالابتعاد عن التلفزيون، لأن من منظوري له عمر معين... لكن الميكروفون ليس له سن.. والإذاعة هي الأساس وبيتنا حقيقة».

ومن جانب آخر، تحدث عن المواقف والبدايات خلال مسيرته وعن الإعلام المحلي بشكل خاص، وعن فترة الثمانينات والتسعينات... ودار حوار الذكريات.

وعن وجوده وتقديمه للرسائل الإعلامية وكونه عضواً فعالاً في مجاله بعد هذا العمل، وعما إذا كان يشعر بأنه حصل على التقدير من البلاد ومؤسساتها، هنا تحدث قائلاً: «هذا سؤال كبير... وجميعنا نقول هذه بلدنا ونحن جميعنا جنود لها في شتى المجالات، أما التقدير فهذا يرجع إلى من في يدهم التقدير... ولا أعرف مواصفات التقدير وما المتطلبات، ولكن يكفيني فخراً أن أعمل للبلد».

وفيما تم التنويه خلال الحلقة بالخبرات والكوادر المحلية، استطرد الشطي قائلاً: «هناك حاجة للخضوع لدورات وجرعات تنشيطية لتحديد قدراتك، وهذا مطلوب»، مضيفاً: «الإعلام تخصص كبير، هناك الثقافي والديني والأدبي والمنوع والفني، وعندما تختص في مجال تبرز».

وعما إذا كان يرى الإعلام قد تراجع أو في تصاعد بشكل عام، أكد أن هناك محطات فيها الكثير من المستجدات، «والآن للأسف الشديد هناك صعوبة في صناعة مذيع، وللأسف لم نصبح كما كنا لناحية الاهتمام، ونفتقر إلى التخصص».

«القايلة» إعداد صالح الدويخ وفاطمة القلاف... تقديم إيمان النجم ومايك مبلتع وإخراج خالد ملك وجاسم محمد.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا