..

الحجي وكيلاً مساعداً لشؤون المرور


ثرى الكويت احتضن الفريق عبدالحميد حجي

وافته المنية بعد مسيرة مهنية ورياضية حافلة بالعطاء

ووري ثرى الكويت جثمان الفريق المتقاعد عبدالحميد حجي محافظ الفروانية الأسبق، الذي وافته المنية بعد مسيرة مهنية ورياضية حافلة بالعطاء.
وتولى الفقيد عدداً من المناصب في وزارة الداخلية التي أمضى فيها معظم مسيرته المهنية منها مدير كلية الشرطة، ووكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور قبل أن يعين عقب تقاعده من وزارة الداخلية في منصب محافظ حولي ثم محافظ الفروانية.
وشغل الراحل مناصب عدة في المجال الرياضي منها رئيس الاتحاد الرياضي العربي والدولي للشرطة ورئيس الاتحاد العربي للسباحة ورئيس المكتب التنفيذي لدى الاتحاد الرياضي العربي للشرطة، إضافة الى شغله منصب رئيس الاتحاد الكويتي للسباحة وعضو مجلس إدارة نادي السالمية ونائب الرئيس. وبدأ الفقيد حياته الرياضية كلاعب لكرة السلة والطائرة وكرة القدم في مدرسة الصباح سنة 1952 ثم انتقل الى (ثانوية الشويخ) وحرس مرمى مدرسته الى سنة 1957 حين أنهى تعليمه الثانوي.
وغادر حجي البلاد الى إنكلترا سنة 1958 لمواصلة تعليمه في كلية الشرطة البريطانية واستمر في مزاولته للرياضة الى أن التحق العام 1960 بكلية الشرطة ولعب لفرقها لعبتي السلة والطائرة لمدة ثلاث سنوات.
كما انتُخب الحجي أول رئيس لاتحاد السباحة بعد إشهاره في 1964 ودخل مجلس ادارة نادي السالمية لموسمين.  
رحل الحجي تاركاً الحب والوفاء في قلوب كل من تعامل معه والمرحوم والد كل من خالد والعميد سالم والدكتور مشعل.
و«الراي» تقدم خالص العزاء لأسرة الحجي الكرام.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا