المجر تطرد سورياًَ بعد سجنه في أحداث شغب

قال متحدث، اليوم الجمعة، إن السلطات المجرية ستفرج الأسبوع المقبل عن سوري سجن لدوره في أعمال شغب وقعت على الحدود عام 2015 وستطرده من أراضيها.

وكان أحمد حامد الحاصل على إقامة في قبرص قد دخل المجر من صربيا عندما فتح مهاجرون بوابة حدودية عنوة وهم يرشقون قوات الأمن بالحجارة بينما كانت تطلق عليهم مدافع المياه وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأدين حامد بعبور الحدود بالمخالفة للقانون والتواطؤ مع ما وصفته المحكمة «بعمل إرهابي» وعوقب بالسجن خمس سنوات.

وانتقد البرلمان الأوروبي ومنظمة العفو الدولية الحكم.

وقال المتحدث باسم المحكمة لازلو سوروس لرويترز إن حامد سيفرج عنه يوم 19 يناير الجاري بعد أن يقضي ثلثي مدة العقوبة.

وأضاف أن المواطن السوري سيطرد من المجر. ولم يدل بمزيد من التفاصيل.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا