عادت الحياة لـ «الأفنيوز» (تصوير سعود سالم)


«الأفنيوز» ساحة للرياضة... والماركات العالمية

استقبلَ زوّاره بالترحاب والإدارة شدّدت على الالتزام بالتعليمات والاشتراطات الوقائية

بعبارة «WELCOME BACK» استقبلَ مجمّع الأفنيوز المتسوقين والزوّار، فيما توزع المواطنون والروّاد، ما بين مَن أخذ يمارس الرياضة مستغلاً المساحة الواسعة والمكيّفة، ومَن وقفَ في طابور طويل أمام محلّات الماركات العالمية، التي انتظر العشرات في عدد منها، سواء للساعات أو الملابس أو الكماليات والشنط النسائية وغيرها، لتتجدّد الحركة إلى جنبات السوق من جديد.
ورصدت «الراي» في جولتها بالمجمع أمس، ازدحاماً كبيراً من المواطنين والمقيمين على الدخول، حيث تنوعت مشاريع مرتادي المجمع ما بين متسوق ومتنزه وممارس للرياضة، فيما شهدَ الكثير من المحلات إقبالاً كبيراً من قِبل المتسوقين الذين اصطفوا في طوابير طويلة أمام المحلات للحصول على دور للدخول والتسوق خصوصاً الماركات العالمية للساعات والكماليات والملابس وغيرها، حيث لا يسمح بدخول أكثر من خمسة أشخاص في الوقت نفسه.
وشهدت المقاهي إقبالاً من قِبل الزوّار الذين حصلوا على طلباتهم وهم وقوف، بعد إغلاق المقاهي والصالات لمرتاديها، فيما عادت الحياة الى ممرات الافنيوز فنشط ممارسو رياضة المشي في الممرات وكانت الاجواء العائلية تغلب على مرتادي السوق في الساعات الاولى من الصباح فيما كان الإقبال الشبابي بعد الثانية عشرة ظهراً.
إدارة المجمّع حرصت على استقبال الرواد بالورود ولافتات الترحيب التي حملها الموظفون على مداخله، وأعربت الإدارة عن سعادتها باستقبال زوار الأفنيوز مرة أخرى، بعد حالة الإغلاق التي شهدتها البلاد في الفترة الماضية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة جائحة فيروس «كورونا» المستجد، مؤكدة أنه تم وضع خطة متكاملة وفق الضوابط الصحية، لضمان تجربة تسوق آمنة، وسيتم تنفيذها بالتعاون مع المستثمرين. وبيّنت أنه تم فتح جميع المحلات التجارية، وكذلك المطاعم والمقاهي التي توفر خدمة الطلبات الخارجية والتوصيل، إلا أن مراكز الترفيه كالسينما ومراكز ترفيه الأطفال ستكون مغلقة.
ودعت إلى أهمية التزام الزوّار بكل التعليمات والاشتراطات الوقائية التي أوصت بها السلطات الصحية والحكومية، منها تطبيق التباعد الاجتماعي بالمحافظة على مسافة مترين بين الشخص والآخر، وارتداء الكمّامات داخل الأفنيوز من قبل الموظفين والزوّار، وإلزامهم بفحص درجة الحرارة عند أبواب الدخول، حيث لن يسمح بدخول من تزيد درجة حرارته على 37.5 درجة مئوية، مع التأكيد على أنه لا يوجد نظام للحجوزات المسبقة أو فئات عمرية محدّدة.

 هيئة الغذاء... حاضرة

قامت نائب مدير الهيئة العامة للغذاء والتغذية لقطاع الرقابة والتفتيش الدكتورة أمل الرشدان، ومدير تفتيش محافظة الفروانية في الهيئة سطام الجلال، ورئيس قسم المفتشين في الهئية أحمد الدلماني، بزيارة تفقدية للمجمع للتأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية والوقائية في المطاعم والمقاهي، ومدى التزامها بالتباعد الاجتماعي والنظافة العامة للعمال والمكان وعدم وجود أكثر من خمسة أشخاص في المحل الواحد، بالإضافة إلى تقديم الطلبات الخارجية وعدم الجلوس في صالات المطاعم والمقاهي، وفقاً لضوابط وزارة الصحة في هذا الشأن.

إزالة المقاعد من أنحاء المجمع

تمت إزالة جميع المقاعد المنتشرة في أنحاء الأفنيوز وفي ردهة المطاعم، وتم وضع آلية لاستخدام المصاعد التي يقتصر استخدامها فقط لذوي الاحتياجات الخاصة وعربات التسوّق، على ألّا يزيد عدد الأشخاص على أربعة أشخاص داخل المصعد. كما تم وضع إرشادات توعوية في كل أنحاء المجمع من خلال الشاشات والملصقات الأرضية، وتوفير المعقمات لتشجيع الزوّار على تعقيم أيديهم طوال فترة تواجدهم في الأفنيوز، بالإضافة إلى وجود طاقم المسعفين والعيادات الصحية طوال أوقات العمل لتقديم الخدمات الصحية للزوّار والموظفين.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا