بغداد تستدعي القائم بالأعمال الأميركي وتبلغه: العراق ليس ساحة للنزاع

  • 23 أغسطس 2019 07:48 م
  • الكاتب:(كونا)

أعلنت وزارة الخارجية العراقية اليوم الجمعة استدعاء القائم بالأعمال في سفارة الولايات المتحدة الاميركية لدى بغداد براين مكفيترز، مؤكدة أن «العراق ليس ساحة للنزاع».
ونقل بيان للخارجية العراقية عن الوزير محمد الحكيم قوله خلال استدعاء القائم بالأعمال في السفارة الأميركية ان بلاده ليست ساحة للنزاع والاختلاف وانها تضع كل الخيارات الدبلوماسية والقانونية لمنع اي تدخل خارجي.
واضاف الحكيم ان العراق ملتزم بمبدا حسن الجوار مع جيرانه وبما يحفظ امن البلاد والمنطقة وانه «ليس ساحة للنزاع والاختلاف بل للبناء والتنمية».
وحث الوزير الحكيم الجانب الاميركي على الالتزام بتنفيذ بنود اتفاقية الشراكة الاستراتيجية مع العراق في الجوانب الامنية والاقتصادية وبما يعزز التعاون المشترك بين البلدين في مختلف القطاعات.
وأكد «ان العراق وحكومته يضع كل الخيارات الدبلوماسية والقانونية في مقدمة اولوياته لمنع اي تدخل خارجي في شانه الداخلي وبما يصون امن وسيادة العراق وشعبه».
واضاف البيان ان الطرفين بحثا كذلك سير العلاقات الثنائية بين بغداد وواشنطن وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين فضلا عن مناقشة اخر المستجدات على الساحة العراقية والإقليمية.
وياتي استدعاء القائم بالاعمال بعد ايام من تحميل قيادي في الحشد الشعبي للجانب الامريكي مسؤولية قصف مخازن اسلحة الحشد في العراق وهو الامر الذي سارع رئيس هيئة الحشد فالح الفياض لرفضه والاعلان بأن تلك التصريحات لا تمثل وجهة نظر الحشد الرسمية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا