زعيم كوريا الشمالية يحضر تدريبات عسكرية ويحذر من خطورة كورونا

ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية اليوم السبت أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون حضر تدريبات عسكرية أمس الجمعة وذلك في ظهور نادر وسط جهود للحيلولة دون تفشي فيروس كورونا في البلد المنعزل.

ولم تعلن كوريا الشمالية عن ظهور أي حالات إصابة بالمرض، لكن الإعلام الرسمي ذكر أن السلطات فرضت حجرا صحيا لمدة شهر على أفراد ظهرت عليهم أعراض الإصابة وإجراءات فحص مشددة في المناطق الحدودية والمطارات والموانئ البحرية.

وذكرت الوكالة في نبأ منفصل أن كيم عقد أيضا اجتماعا للمكتب السياسي لحزب العمال الحاكم بحث خلاله سبل اتخاذ إجراءات للوقاية من الفيروس.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله «في حال انتشر المرض المعدي خارج السيطرة ووجد طريقه إلى داخل بلدنا فسيكون له عواقب خطيرة».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا