باكستان تخسر 50 مليون دولار بسبب قيود على المجال الجوي

قال وزير الطيران الباكستاني يوم أمس الخميس إن بلاده منيت بخسائر تزيد قيمتها على ثمانية مليارات روبية (50 مليون دولار) بسبب القيود التي فُرضت على المجال الجوي منذ فبراير والتي أثرت على مئات الرحلات الجوية للركاب والبضائع.

وكانت باكستان قد أغلقت مجالها الجوي في فبراير بعد هجوم نفذته جماعة متشددة، تتمركز في باكستان، في الجزء الخاضع لسيطرة الهند في كشمير مما تسبب في مواجهة مسلحة بين البلدين المسلحين نوويا.

وأبلغ وزير الطيران الباكستاني غلام سروار خان مؤتمرا صحفيا في كراتشي «هيئة الطيران المدني الباكستانية منيت بخسائر تزيد قيمتها على ثمانية مليارات روبية».

وأضاف «ليس لدينا أرقام محددة لخسائرهم (سلطات الطيران المدني الهندية) لكنها أكبر من خسائرنا».

وأعادت باكستان فتح مجالها الجوي أمام الطيران المدني الدولي يوم الثلاثاء.

وتابع سروار: «القيود على المجال الجوي كانت من الجانبين كليهما وتم رفعها بواسطة البلدين كليهما».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا