نوفاك ديوكوفيتش خلال التدريبات الاستعدادية للبطولة (رويترز)


«فلاشينغ ميدوز»... صراع صلب بين «الثلاثة الكبار»

سيرينا وليامس تسعى مجدّداً إلى معادلة الرقم القياسي في عدد الألقاب «الكبرى»
  • 25 أغسطس 2019 12:00 ص
  •  22

نيويورك - أ ف ب - يعود «الثلاثة الكبار» في التنس، الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميا وحامل اللقب، والإسباني رافايل نادال الثاني والسويسري روجيه فيدرر الثالث، مجددا الى الأرضية الصلبة لفلاشينغ ميدوز مع انطلاق بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، رابع البطولات الأربع الكبرى، اليوم، في نيويورك.
الأرضية الصلبة ليست فقط نوعية الملاعب التي تستضيف المباريات، بل ترمز أيضا الى السطوة المطلقة لهذا الثلاثي على أهم بطولات «الكرة الصفراء» في الأعوام الأخيرة، اذ أحرزوا في ما بينهم آخر 11 لقبا في الـ»غراند سلام»، و54 من آخر 65 بطولة كبيرة (وهي إضافة الى فلاشينغ ميدوز، أستراليا المفتوحة ورولان غاروس الفرنسية وويمبلدون الإنكليزية).
بالنسبة الى فيدرر (38 عاما)، حامل الرقم القياسي في ألقاب البطولات الكبرى (20 لقبا منها 5 في فلاشينغ ميدوز)، فقد اعتبر بأن هيمنة الثلاثي على منافسات الغراند سلام «ليست مشكلة».
وأبرز المرشحين سيكون بطبيعة الحال ديوكوفيتش (32 عاما)، المتوّج بألقاب أربع من آخر 5 بطولات «غراند سلام»، آخرها بطولة ويمبلدون، حين تغلب على فيدرر في مباراة نهائية ماراثونية ليرفع رصيده الى 16 لقبا كبيرا، وبات على بُعد لقبين من نادال، اللاعب الوحيد الذي كسر هيمنة الصربي على البطولات الكبرى في الأشهر الأخيرة، باحتفاظه بلقب رولان غاروس.
ويدخل ديوكوفيتش البطولة الأميركية التي أحرز لقبها 3 مرات، مطمئنا الى قدرته للدفاع عن لقبه، ومؤكدا أنه بات خبيرا في «تحدي الدفاع عن لقب بطولة غراند سلام».
من جهته، يخوض نادال (33 عاما) البطولة المتوّج بلقبها مرتين مرتاحا الى موسم أحرز فيه 3 ألقاب، وذلك في رولان غاروس، بالإضافة الى دورتي روما وكندا (مونتريال) للماسترز.
ويبدأ ديوكوفيتش، اليوم، الدفاع عن اللقب في مواجهة الإسباني روبرتو كارباليس بايينا، فيما يلعب فيدرر مع الهندي سوميت ناغال. أما نادال، فيلتقي، غدا، الأسترالي جون ميلمان.
ولدى السيدات، تخوض اليابانية ناومي أوساكا حاملة اللقب والمصنفة أولى، الرومانية سيمونا هاليب بطلة ويمبلدون الإنكليزية، «صراع ثقة»، في حين تسعى الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس مجددا إلى معادلة الرقم القياسي في عدد الألقاب الكبرى.
وفي صيف العام الماضي، أحرزت أوساكا (21 عاما) باكورة ألقابها الكبيرة في هذه البطولة بالذات، في مباراة نهائية جدلية ضد سيرينا، شهدت مشادة كلامية بين الأخيرة والحكم البرتغالي كارلوس راموس، الذي ارتأى المنظمون هذا العام عدم إشرافه على أي مباراة تكون سيرينا او شقيقتها الكبرى فينوس طرفا فيها خلال البطولة.
وفي حين تبدأ سيرينا مشاركتها، اليوم، بمواجهة الروسية ماريا شارابوفا، تلعب أوساكا، غدا، مع الروسية آنا بلينكوفا.
وستحاول سيرينا (37 عاما) مرة جديدة معادلة الرقم القياسي المسجل باسم الأسترالية مارغريت كورت (24 لقبا) بعدما فشلت في ذلك في 3 محاولات منذ تتويجها بلقبها الكبير الأخير في بطولة أستراليا المفتوحة 2017، علما بأنها غابت لأشهر بعد اللقب لوضع مولودتها الأولى.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا