ميلان... بين خيبة «إنتر» ونشوة «إيه. سي.»

  • 20 يناير 2020 12:00 ص
  •  25

روما - أ ف ب - أهدر إنتر ميلان نقطتين عندما سقط في فخ التعادل مع مضيفه ليتشي 1-1، أمس، ضمن المرحلة 20 من الدوري الإيطالي لكرة القدم، في حين أنقذ البديل الكرواتي أنتي ريبيتش ميلان من المصير ذاته بقيادته الى الفوز على أودينيزي 3-2.
ورفع إنتر الثاني رصيده الى 47 نقطة وهو التعادل الثاني تواليا له بعد نتيجة مماثلة ضد ضيفه اتالانتا،
تقدم انتر عبر اليساندرو باستوني (71)، لكن ماركو مونكوسو عادل لليتشي صاحب 16 نقطة (77).
أما إيه. سي. ميلان، فيدين بفوزه على اودينيزي 3-2 الى البديل ريبيتش بتسجيله هدفين (48 و90+3) بينما كان الهدف الآخر للفرنسي تيو هيرنانديز (71)، في مقابل هدفي الدنماركي يانس شتيرغير لارسن (6) وكيفين لازانيا (85) لأودينيزي.
ورفع ميلان رصيده إلى 28 نقطة، فيما تجمد رصيد أودينيزي الـ13 عند 24 نقطة.
وهو الفوز الثاني تواليا لميلان، ما يضعه على مقربة من المراكز المؤهلة إلى دوري الأبطال و«يوروبا ليغ».
ولم يظهر زلاتان إبراهيموفيتش (38 عاما) بالصورة التي ينتظرها عشاق الفريق الذي قال مدربه ستيفانو بيولي: «بدأنا بطريقة متوترة لكني راض عن الأداء»، معتبرا ان ميلان قدم كل شيء للفوز. وأشاد بما قدمه السويدي حتى الآن، معتبرا أنه «أعطانا المزيد من العمق والاقتناع، وهو ما ساعدنا».
وأهدى حارس ميلان جانلويجي دوناروما الضيوف الهدف الأول، بارتكابه خطأ بخروجه من مرماه لمواجهة لازانيا خارج منطقة الجزاء، لكنه أخطأ في التعامل مع الكرة التي وصلت الى الدنماركي ينز ستريغر لارسن، فأودعها في المرمى الخالي (6).
وسجل ريبيتش المعار من اينتراخت فرانكفورت الألماني، هدف التعادل بعد ثلاث دقائق من دخوله (48)، فيما خطف الفرنسي ثيو هيرنانديز الهدف الثاني (71)، ونجح الضيوف في معادلة النتيجة عبر كيفن لازانيا (85).
وبينما كانت المباراة تلفظ أنفاسها، سجل ريبيتش هدف الفوز (90+3).
وتختتم المرحلة، اليوم، بمواجهة أتالانتا وضيفه سبال.
وكان نابولي تابع نتائجه المخيبة مع مدربه الجديد جينارو غاتوزو بخسارته الثالثة تواليا والرابعة في 5 مباريات منذ تعيينه، وذلك بسقوطه أمام فيورنتينا بهدفي فيديريكو كييزا (26) والصربي دوسان فلاوفيتش (74)، السبت.
وتراجع نابولي الى المركز 14 (24 نقطة)، فيما يشغل فيورنتينا المركز 11 بالرصيد ذاته.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا