مؤسسة «الفكر العربي» تطلق تقريرها العربي الـ 11 للتنمية الثقافية

  • 03 ديسمبر 2019 07:15 ص
  • الكاتب:(كونا)

أطلقت مؤسسة (الفكر العربي) تقريرها العربي الـ11 للتنمية الثقافية تحت عنوان (فلسطين في مرايا الفكر والثقافة والإبداع).
وقال رئيس المؤسسة الأمير خالد الفيصل في كلمته خلال الحفل في مدينة (الخبر) شرقي السعودية الاثنين «ليست لدي كلمة اليوم كلمتي واحدة هي فلسطين» معتبرا ان هذا أفضل التقارير التي قدمتها مؤسسة (الفكر العربي) وأكبرها حجما وأهمها علما وثقافة.
وأضاف الفيصل «ان هذا التقرير يعبر عن نبض كل إنسان عربي ويمثل المقاومة الثقافية للقضية الفلسطينية فنحن نحتاج إلى الثقافة وإلى العلم مع الفعل السياسي والاقتصادي في إطار المقاومة الفلسطينية العربية أمام الطغيان الصهيوني».
وبين اننا في هذا الوطن العربي نستقبل في هذه الأيام وفي المرحلة القادمة مستقبلا وتحولا جديدين في الفكر والثقافة والاقتصاد والسياسة.
وقال «إذا كنت أريد أن أتحدث عن موقف السعودية يكفيني أن أكرر أمامكم العبارة التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز عن هذا الموضوع عندما قال: إن فلسطين هي قضيتنا الأولى».
من جهته قال المدير العام لمؤسسة (الفكر العربي) هنري العويط في كلمته «أهدي هذا التقرير إلى فلسطين الحبيبة التي ألهمت كل حرف فيه اعترافا بإنجازات مفكريها ومثقفيها وعلمائها وأدبائها وفنانيها وتقديرا لإبداعات شعبها الصامد والمقاوم وفعل إيمان بعدالة قضيتها».
ولفت إلى أن المؤسسة قررت إصدار التقرير بمناسبة الذكرى السبعين لنكبة فلسطين (1948 - 2018) لا لأنه يسهم في ترسيخ توجهات المؤسسة الفكرية فحسب بل لأنه يضطلع أيضا بمهمة الإعلان عن مفهومها للثقافة ودورها ووظيفتها كفعل مقاومة ولأنه يترجم موقفها المناهض للاحتلال والداعم لفلسطين وقضيتها والمؤيد حقوق شعبها.
وشدد العويط على اهتمام المؤسسة بالثقافة العربية والتزامها بتنميتها معتبرا أن التقرير الجديد يندرج في سياق سعي المؤسسة إلى الإضاءة بصورة محددة وبانورامية على أوجه الحياة الثقافية المنوعة في مختلف مناطق العالم العربي.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا