منذر رياحنة


منذر رياحنة لـ «الراي»: أبهرتني التقنيات العالية المستخدمة في الفن الكويتي

حوار / «(ماذا لو) الأهم في مسيرتي... وأتمنى تجسيد شخصية عمر المختار»
  • 13 يونيو 2019 12:00 ص
  • الكاتب:| القاهرة - من هند العربي |
  •  15

«ابتسم أنت في مصر» يسوّق للسياحة المصرية


 

قال الفنان الأردني منذر رياحنة إنه لا يهتم بالبطولات، بقدر اهتمامه أن يكون الدور مؤثراً، ولهذا يظهر أحياناً في أعمال بمشاهد قليلة.
وأكد رياحنة في حوار مع «الراي» في القاهرة على عشقه لدولة الكويت، ووصفها بأنها «لؤلؤة» الوطن العربي، ولؤلؤة دول الخليج العربي، مضيفاً أنه انبهر من التقنيات العالية المستخدمة في صناعة الفن بالكويت.
وأشار خلال الحوار إلى أنه يعشق الأدوار التاريخية، ويتمنى أن يجسد شخصية عمر المختار

• هل تتابع العملية الفنية في الكويت في الفترة الأخيرة؟
- الفن الكويتي حدثت به قفزات رائعة، وكل عام نجد تقدماً واضحاً وملموساً، والكويت لؤلؤة الدول العربية والخليجية، والله يحمي أهلها الطيبين.
• من النجم الكويتي المفضل لك؟
- أنا من عشاق النجمات حياة الفهد وسعاد عبدالله وروان مهدي وشجون، والأخيرة أصفها بالممثلة الرائعة.
• وماذا عن تجربتك الدرامية في الكويت؟
- شعرت بأني في بلدي بين أهلي ومكاني، وكانوا أخوتي وعزوتي، وقد أبهرتني التقنية العالية في التنظيم والتصوير والتفاصيل كافة وسعدت بها.
• متى كانت أول زيارة الكويت؟
- كانت لمسلسل «ماذا لو»، ولي الشرف أن أكون دائماً في الكويت.
• حدثنا عن مسلسل «ماذا لو»؟
- «ماذا لو» من أهم المسلسلات التي قدمتها في حياتي.
• ماذا عن دورك وشخصية محمود؟
- شخصية محمود من أقرب الشخصيات إلى قلبي واكتشفت خلال هذا الدور صعوبة الحياة التي نعيشها.
• لماذا تميل دائماً إلى تجسيد الشخصيات التاريخية؟
- لأنني أحب تجسيد بعض الشخصيات التاريخية وأن أكون في هذه الدائرة.
• وما هي الشخصية التي تتمنى تجسيدها؟
- أتمنى تجسيد شخصية عمر المختار، وهو من الشخصيات التاريخية العربية التي أقدرها.
• حدثنا عن فيلم «ابتسم أنت في مصر» ومشاركة 4 فنانات روسيات؟
- الفيلم يسوّق للسياحة المصرية، وهو مشروع سينمائي بعيداً عن إطار السينما التي نراها، لأن الهدف منه تسويق مصر سياحياً، وهي رواية موجودة في روسيا ومصر.
• ماذا عن تجربتك مع الفنان أحمد عز؟
- كان لي شرف المشاركة مع النجم أحمد عز في مسلسل «أبو عمر المصري»، وهو رواية مصرية حققت أعلى المبيعات وتتحدث عن مرحلة خطيرة ومهمة في مصر وكانت تجربة رائعة.
• وما ردك على منتقدي المسلسل ؟
- المنتقدون حينما شاهدوا المسلسل، تراجعوا عن الانتقاد، ودائماً نقول شاهدوا العمل وبعد ذلك يتم تقييمه.
• هل تهتم بأدوار البطولة؟
- دائما أقول إن عملك على الدور، هو الذي يصنع منك بطلاً وليس البطولة المطلقة. وكلما كانت البطولة جماعية تكون أجمل، ولهذا اقبل أدواراً مساحتها قليلة في بعض الأعمال، ولكن أراها مهمة.
• ما رأيك في عرض المسلسلات خارج السباق الرمضاني؟
- هو موسم أصبح منافساً للأعمال الرمضانية، وفيه راحة وهدوء في العرض وتجعل المشاهد يرى المسلسل بهدوء أكبر.
• كيف استطعت التغلب على لهجتك الأردنية وتعلم اللهجة المصرية؟
- بالنسبة إلى اللهجة يهمني «الكاركتر»، ولكن نحن في الوطن العربي همنا ومشاكلنا وأفراحنا وأعيادنا واحدة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا