محمد الياسين: ثروة الكويت الحقيقية في أبنائها وهذا ما تثبته كل أزمة نواجهها

قال إن ما أظهره شباب الكويت أكد قوة التلاحم والتضامن لمواجهة أزمة «كورونا»
  • 23 مايو 2020 01:18 م

أكد عضو المكتب التنفيذي في مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة محمد خالد الياسين، إن ما أظهره شباب الكويت خلال أزمة فيروس كورونا المستجد، وتواجده في الصفوف الأمامية سواء في المحاجر أو غيرها، يبرهن بما لا يدع مجالا للشك قوة التلاحم والتضامن في مواجهة الأزمة وتداعياتها، لافتا الى ان هذا ما قلل إلى درجة كبيرة من حجم آثار الجائحة، مقارنة مع دول أخرى، فكانت الكويت من أوائل الدول التي أشادت بها وبإجرءاتها منظمة الصحة العالمية.
وأشاد الياسين بالجهود الحكومية، وعمل الطواقم الطبية والأمنية في الخطوط الأمامية، والتي كانت هي ايضا على نفس الدرجة من الوعي التي اهلها لتكون من أفضل الطواقم الطبية في التعامل مع هذا الخطر الداهم، فضلا عن تعامل مجلس الوزراء والجهات والوزرات والمؤسسات الحكومية بشفافية عالية ووضوح، سواء من خلال الاجراءات الاحترازية التي تم اتخاذتها لتقويض الجائحة أو من خلال الشفافية في إعلان الحقائق والأرقام عن أعداد المصابين بشكل يومي.
وأضح الياسين ان ثروة الكويت الحقيقية في أبنائها، وهذا ما تثبته كل أزمة نواجهها، لافتا الى ان أبناء الكويت أثبتوا انهم قادرون على التكيف مع الأزمة الناشئة عن تفشي فيروس كورونا والتعامل معها بمسؤولية وتفاني تمثل في سلسلة من الفرق التطوعية التي عرضت أرواحها للخطر لتكون السند للجهود الحكومية للسيطرة على انتشار المرض والتقليل من تداعياته.
وأكد الياسين على أهمية توعية الشباب بأهمية مواجهة الأزمات، وتعظيم الاستفادة من ايه ازمة تمر على المجتمع على كل الأصعدة وتحويلها إلى فرص للتعلم والتدريب واكتساب الخبرات لايجاد حلول ناجحة لأي ازمة مهما كان حجمها، لافتا الى ان ما تمر بها البلاد جراء أزمة كورونا المستجد فرصة لتعزيز هذه المفاهيم في نفوس الشباب مشيدا بالعمل الرائع الذي قام به الشباب سواء من العاملين في الأجهزة الحكومية أو من المجاميع التطوعية.

 

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا