«موديز»: تصنيف الكويت وأبوظبي الأعلى بالأسواق الناشئة

توقعت أن تبلغ نسبة دين البلاد إلى ناتجها 33 في المئة

لفت تقرير صادر عن وكالة «موديز» للتصنيفات الائتمانية إلى أن الكويت وأبوظبي تتمتعان بأعلى تصنيف سيادي على مستوى الأسواق الناشئة عند درجة «Aa2»، رغم أزمة وباء كورونا المستمرة، في الوقت الذي منحت فيه الوكالة تصنيف «A1» للسعودية، و«Baa2» لإمارة الشارقة.
وأوضحت أن آفاق جميع هذه التصنيفات السيادية من المتوقع أن تكون مستقرة خلال 2020، لافتة إلى أن المؤسسات المالية في هذه البلدان تتمتع بوضع صحي جيد، كما أن جدارتها الائتمانية تصنف في المنطقة الإيجابية.
من ناحية أخرى، توقعت الوكالة أن تبلغ نسبة الدين إلى الناتج المحلي في الكويت نحو 33.4 في المئة، مرجحة أن تسجل البلاد عجزاً في الحساب الجاري بواقع 9.2 في المئة.
من جانب آخر، أشارت «موديز» إلى تعمق الركود العالمي بسبب تداعيات آثار كورونا التي فرضت تكلفة اقتصادية عالية، متوقعة أن تسجل الدول العشرين الكبرى في الأسواق الناشئة انكماشاً بواقع 1 في المئة خلال العام الحالي.
وذكرت الوكالة أن هناك تراجعات كبيرة سجلتها الشركات ذات العوائد المرتفعة خلال الأشهر الماضية، الأمر الذي يعكس الاضطراب المالي والاقتصادي الذي تسبب به الوباء في الأسواق الناشئة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا