بيونغ يانغ: لا حاجة لإجراء محادثات مع واشنطن

قالت ديبلوماسية كبيرة في كوريا الشمالية، اليوم السبت، قبل زيارة مبعوث أميركي لكوريا الجنوبية إن بيونغ يانغ لا تشعر أن هناك حاجة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة وأن الحوار لن يكون أكثر من «أداة سياسية» بالنسبة لواشنطن.
وقالت تشوي سون هوي نائبة وزير الخارجية في كوريا الشمالية إن المفاوضات بين واشنطن وبيونغ يانغ لن تنجح وإن سياسة بلادها لن تتغير.
وأضافت في بيان نقلته وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية «لا نستشعر أي حاجة للجلوس وجها لوجه مع الولايات المتحدة لأنها لا تعتبر الحوار بين جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية والولايات المتحدة سوى أداة لمواجهة أزمتها السياسية».
ومن المقرر أن يزور ستيفن بيجن نائب وزير الخارجية الأميركي كوريا الجنوبية خلال أيام لمناقشة المحادثات المتعثرة مع الشمال.
كان رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن قد قال يوم الأربعاء إنه ينبغي على الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون الالتقاء مجددا قبل انتخابات الرئاسة الأميركية المقررة في نوفمبر مما سيساعد في استئناف المفاوضات النووية المتعثرة.
وقال جون بولتون مستشار الأمن القومي الأميركي السابق للصحافيين في نيويورك يوم الخميس إن الرئيس قد يسعى لعقد قمة أخرى مع كيم على سبيل المفاجأة في أكتوبر قبل الانتخابات.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا