25.2 في المئة نمو القروض الاستهلاكية بـ 9 أشهر

بلغت 1.33 مليار دينار
  • 08 نوفمبر 2019 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب سعود الفضلي |
  •  8

التسهيلات الشخصية زادت 3.39 في المئة... و«المقسطة» 1.26 في المئة

33 في المئة تراجع رصيد أدوات الدين العام إلى 2.37 مليار دينار

9.25 في المئة ارتفاع تسهيلات شراء الأسهم في شهر واحد


بلغ رصيد القروض الاستهلاكية 1.33 مليار دينار في نهاية سبتمبر الماضي، مرتفعة 268 مليون دينار منذ بداية العام الحالي، بنمو 25.2 في المئة خلال 9 أشهر، وذلك على الرغم من تراجع رصيد تلك التسهيلات الائتمانية على أساس شهري بنسبة 0.89 في المئة، إذ بلغت 1.34 مليار في أغسطس الماضي.
وأظهرت إحصائية لبنك الكويت المركزي أن قيمة التسهيلات الائتمانية المقسطة في نهاية التسعة أشهر الأولى من العام الحالي وصلت إلى 11.87 مليار دينار، بزيادة 0.05 في المئة على أساس شهري، و1.26 في المئة منذ بداية العام. أما بالنسبة لقروض شراء الأوراق المالية فارتفعت 9.25 في المئة خلال شهر واحد فقط لتصل إلى 2.76 مليار دينار في نهاية سبتمبر الماضي، فيما بلغت الزيادة في رصيد التسهيلات الموجهة لشراء الأسهم 3.32 في المئة في 9 أشهر.
وسجلت التسهيلات الائتمانية الشخصية نمواً بلغ 1.73 في المئة على أساس شهري و3.39 في المئة منذ بداية العام، ليبلغ إجماليها 16.35 مليار دينار في نهاية سبتمبر الماضي. فيما بلغ إجمالي حجم الائتمان الممنوح لكل القطاعات 38.09 مليار دينار بزيادة ضئيلة بلغت 0.6 في المئة مقارنة بأغسطس، فيما بلغ الارتفاع 4.2 في المئة على أساس سنوي، و3.4 في المئة منذ بداية العام.
وبالنسبة لودائع القطاع الخاص، فبلغ إجماليها 36.47 مليار دينار في نهاية سبتمبر الماضي، بزيادة 1.3 في المئة على أساس شهري، لكنها تراجعت 1.03 في المئة منذ بداية العام، فيما بلغ انخفاض إجمالي ودائع القطاع 0.46 في المئة مقارنة بسبتمبر 2018.
وبلغ إجمالي ودائع القطاع الخاص بالدينار الكويتي 33.76 مليار دينار في سبتمبر، مرتفعة 0.8 في المئة مقارنة بأغسطس، إلا أنها تراجعت 1.4 في المئة منذ بداية العام. أما ودائع القطاع بالعملات الأجنبية فزادت 7.7 في المئة على أساس شهري في سبتمبر لتبلغ 2.7 مليار دينار، في حين بلغ نموها 3.3 في المئة منذ بداية العام، أما على أساس سنوي فتراجعت 7.2 في المئة مقارنة بسبتمبر من العام الماضي.
وفي ما يتعلق برصيد أدوات الدين العام، فبلغ 2.37 مليار دينار في نهاية سبتمبر الماضي، منخفضاً 7.8 في المئة على أساس شهري، فيما بلغ تراجعه 33 في المئة منذ بداية العام، وهي نسبة التراجع نفسها قياساً برصيد أدوات الدين العام في سبتمبر 2018.
على صعيد متصل، أظهرت أرقام بنك الكويت المركزي، ارتفاع عرض النقد بمفهومه الواسع (ن2) بنسبة 1.4 في المئة في سبتمبر الماضي على أساس شهري مسجلا 38 مليار دينار، مبينة أن إجمالي أرصدة مطالب البنوك المحلية على «المركزي» بالدينار، المتمثل بسندات البنك في سبتمبر الماضي استقرت عند مستوى 2.9 مليار دينار.
وأشارت إلى أن إجمالي موجودات البنوك المحلية ارتفع 1.1 في المئة ليسجل 6.9 مليار دينار، أما صافي الموجودات الأجنبية لدى البنوك المحلية فزاد 0.5 في المئة خلال سبتمبر الماضي ليبلغ 7.9 مليار دينار، في حين قفزت ودائع لأجل لدى «المركزي» 24 في المئة، لتصل إلى نحو 1.8 مليار.
وذكرت إحصائية «المركزي» أن تمويل الواردات الكويتية قفز في سبتمبر الماضي 23.8 في المئة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا