96 في المئة تراجعاً بأرباح «توتال» بالربع الثاني

«شل» تمحو أصولاً بـ 17 مليار دولار
  • 31 يوليه 2020 12:00 ص
  •  8

كشفت شركة «توتال» الفرنسية عن انخفاض صافي ربح الربع الثاني من العام الحالي 96 في المئة إلى 126 مليون دولار، لتتجاوز النتائج توقعات بتراجع أكثر حدة، لافتة إلى أنها ستبقي على توزيعات الأرباح (رويترز).
وأفادت «توتال» بأن التدفقات النقدية من العمليات انخفضت 44 في المئة إلى 3.47 مليار دولار، منوهة إلى أن صافي دخلها المعدل كان إيجابياً، وأن نسبة الدين إلى حقوق الملكية تحت السيطرة.
وقال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي في الشركة، باتريك بويان، إن التدفقات النقدية وخفض الإنفاق مكنا «توتال» من الإبقاء على توزيعات للأرباح عند 0.66 يورو (0.7781 دولار) للسهم، وهو مستوى قابل للاستمرار مع سعر لخام برنت عند 40 دولاراً للبرميل، دون سعره الحالي بقليل.
في سياق متصل، تجنبت «رويال داتش شل» تكبد أول خسارة فصلية لها في التاريخ الحديث، بدعم من ازدهار أنشطة التداول، لكنها أعلنت عن رسوم مخصصات انخفاض القيمة بنحو 17 مليار دولار، ما يعكس توقعات متشائمة لأسعار النفط والغاز.
وقال الرئيس التنفيذي في الشركة، بن فان بيوردن «حققت شل تدفقات نقدية تتمتع بالمتانة في بيئة زاخرة بالتحديات على نحو ملحوظ»، محذراً من استمرار تأثير الجائحة على أسعار النفط والغاز والمبيعات في الربع الثالث.
واستجابت «شل» بخفض توزيعاتها النقدية للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية، وخفّضت الإنفاق المخطط بواقع 5 مليارات دولار إلى 20 مليار دولار كحد أقصى في العام الحالي.
وانخفضت أرباح «شل» المعدلة في الربع الثاني، التي تستثني البنود الخاصة والمعدلة، في ضوء تكلفة الإمدادات، إلى 600 مليون دولار من 3.5 مليار دولار قبل عام، متفوقة على توقعات المحللين بتسجيل خسارة 674 مليون دولار.
وقفزت أرباح أنشطة التكرير والتداول إلى 1.5 مليار دولار، ما يزيد بنحو 30 مثل على مستواها قبل عام، حتى في الوقت الذي انخفضت فيه معدلات تكرير النفط الخام بواقع الربع.

«إيني»: أسوأ فصل «إيني»: أسوأ فصل لقطاع النفط والغاز 

قلّصت شركة «إيني» الإيطالية توزيعاتها للأرباح، وأعلنت عن تخفيضات إضافية للإنفاق بعد أن تحولت إلى تكبد خسارة صافية معدلة، في ما وصفته بأسوأ فصل على الإطلاق لقطاع النفط والغاز.وأعلنت «إيني»، التي أشارت بالفعل إلى شطب أصول خلال الفترة، عن تكبد خسارة صافية معدلة 714 مليون يورو (839 مليون دولار) في الربع الثاني مقارنة مع أرباح بقيمة 562 مليون دولار قبل عام.وقالت الشركة، التي خفضت توقعات الإنتاج للعام، إنها ستقلص النفقات والاستثمارات إلى نطاق عند 8 مليارات يورو خلال السنوات الأربع المقبلة.كما استحدثت الشركة سياسة جديدة للتوزيعات مرتبطة بسعر برنت، لتعرض حداً أدنى 0.36 يورو، وبناءً على التصورات الحالية للأسعار يشير ذلك إلى توزيعات بقيمة 0.55 يورو هذا العام.

 

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا